أخبار عاجلة

مشايخ في الأحساء: تلاحمنا يقينا من «الفكر الإجرامي»

مشايخ في الأحساء: تلاحمنا يقينا من «الفكر الإجرامي» مشايخ في الأحساء: تلاحمنا يقينا من «الفكر الإجرامي»

    أصدر عدد من المشايخ، في محافظة الأحساء بياناً استنكروا فيه بشدة العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف رجال الأمن وأدى إلى استشهاد 15 منهم، وأكدوا وقوفهم صفاً واحداً إلى جانب إخوانهم في جميع مناطق المملكة للتصدي لهذا الفكر الإرهابي الإجرامي، مشددين على أهمية اللحمة الوطنية لحماية الوطن وأمنه.

وجاء نص البيان الذي حمل توقيع عشرين شيخاً: "مرة أخرى تطال يد الإرهاب والإجرام المصلين في بيت من بيوت الله تعالى من إخواننا في مدينة أبها من منطقة عسير جنوب غرب المملكة بعد أن نالت يد الإجرام والإرهاب المصلين والمقيمين لشعائر الله من الأبرياء في مدن وبلدات من المنطقة الشرقية، وهذا يدل على أن المستهدف من الإرهاب كل أبناء الوطن على اختلاف انتماءاتهم المذهبية والمناطقية والمهنية مما يستدعي التفكير الجاد للتصدي للإرهاب فبالإضافة للمعالجات الأمنية لا بد من معالجة جذوره من التكفير ولغة الإقصاء في المؤسسة الدينية والتعليمية وخطب المساجد وشبكات التواصل مما يستند عليه هؤلاء الإرهابيون في ارتكاب جرائمهم ولابد من السعي الجاد ليتحمل الجميع مسؤولية الحفاظ على المقدسات من الدماء وأماكن العبادة والصلاة وسائر المقدسات والشعائر الإسلامية الحقة، وعلى المعنيين تحمل مسؤولية واجبهم في التأكيد على وحدة اللحمة بين كل أبناء الوطن ونشر ثقافة التسامح ونبذ ثقافة الكراهية والتي بسببها ارتفعت فاتورة الدماء البريئة بتكرار ارتكاب هذه الجرائم الإرهابية، وإذ نستنكر هذه الجريمة نرفع عزاءنا لذوي شهداء الوطن ومواساتنا للمصابين متمنين لهم الشفاء العاجل، ونسأل الله أن يحفظ وطننا من كل سوء ويعمه بالأمن والأمان إنه سميع مجيب الدعاء".

يذكر أن الموقعون على البيان هم: الشيخ إبراهيم البطاط، السيد هاشم الشخص، السيد هاشم السلمان، الشيخ حسين العايش، السيد عبدالله الهاشم العلي، الشيخ عبدالعزيز الغشام، الشيخ عبدالجليل البن سعد، الشيخ توفيق البوعلي، الشيخ عادل بوخمسين، السيد محمد باقر البراهيم، الشيخ عادل العلي، الشيخ نجيب الحرز، الشيخ عبدالجليل السمين، السيد ناصر الياسين، السيد عبدالله الحاجي، الشيخ عبدالله الياسين، الشيخ محمد العباد، الشيخ حبيب الحمد، الشيخ عبدالمنعم الجبيلي.