أخبار عاجلة

بالصور.. القمامة تشوه وجه بورسعيد الجميل والمسئولون فى غفلة

حالة من الذهول تنتاب سكان بورسعيد، بعد تفاقم ظاهرة القمامة التى لا يخلو منها شارع ولا ميدان ولا حى راقى ولا شعبى فى ثالث أيام العيد، الكل سواء فى نصيبه من القمامة التى تلقى بظلالها ووجهها القبيح فى كل أروقة المدينة.

يقول على عطية موظف وأحد سكان من منطقة الحرية الجديدة، إن الحال فى بورسعيد لا يسر عدوًا ولا حبيبًا، فالقمامة تنتشر فى كل مكان بأحياء بورسعيد ومدينة بورفؤاد، والمحافظ أكتفى بتصريحاته المعسولة، ولكن دون جدوى.

وتضيف أسماء عبد الرحمن يونس، مهندسة، أن منظومة النظافة الجديدة بكل ما لها وعليها وخاصة ما يطلقون عليه الفصل من المنبع أمر وهمى، فالسيارات التى تحمل القمامة متهالكة ولا غطاء لها، والشركات المتعاقدين معها لا تسمن ولا تغنى من جوع، والشوارع والميادين خير دليل؛ فعمال التراحيل يهتمون كالعادة بجمع الكرتون والبلاستك من صناديق القمامة، وقطعان الماشية تدخل رأسها وأنفها لتأكل كما تأكل الخنازير دون رقيب، واكتفى المسئولون بالوعود من فوق الكراسى العاجية - على حد قولها.

واتهم السكان رؤساء الأحياء بالتخاذل وترك الحبل على الغارب للشركات المتعاقد معها، مما أدى إلى تفاقم ظاهرة القمامة التى شوهت وجه بورسعيد الجميل فى أول أيام العيد، فهل يتدخل المحافظ اللواء مجدى أمين للحفاظ على منظومة النظافة بعيدًا عن الشو الإعلامى والتصريحات الوردية.

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015
>

مصر 365