أخبار عاجلة

مسابقات وعروض في مراكز التسوق برأس الخيمة

تواصلت لليوم الثاني أجواء الاحتفال بعيد الفطر المبارك في رأس الخيمة حيث ازدحمت المراكز التجارية بالعائلات والشباب خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة خلال فترة الصباح، حيث تنافست المراكز التجارية في تقديم فعاليات ترفيهية ومسابقات للأطفال وعروضاً فنية متنوعة، بالإضافة للتخفيضات على المنتجات المعروضة داخل محلات المراكز التجارية، فيما شهدت حديقة الحيوانات ازدحاماً كبيراً خلال الفترة المسائية لمشاهدة الحيوانات عن قرب والاستمتاع بالبرامج التعليمية والترفيهية.

وقامت المراكز بتنظيم المسابقات الترفيهية والعروض الراقصة وتقديم الهدايا والجوائز للعائلات والأطفال، فيما شهدت مناطق الألعاب إقبالاً كبيراً من العائلات بصحبة أطفالهم، وشهدت المحال التجارية انتعاشاً ملحوظاً ونشاطاً متزايداً لشراء متطلبات وهدايا عيد الفطر المبارك، خاصة بعد القرارات الحكومية بصرف الرواتب قبل عطلة العيد، ما دفع بعضها إلى تمديد فترة التخفيضات لاستقطاب أكبر عدد من المتسوقين من خلال العروض الكبيرة والسحوبات على الجوائز القيمة.

حديقة حيوانات

وشهدت حديقة الحيوانات في رأس الخيمة خلال الفترة المسائية اقبالاً كبيراً من العائلات والأطفال للاستمتاع بالبرامج الترفيهية والتعليمية التي تم تقديمها ومشاهدة الحيوانات عن قرب داخل بيئتها الطبيعية، في وجود أكثر من 40 نوعاً من الحيوانات النادرة والمهددة بالانقراض حول العالم منها، منها الأسود البيضاء والفهد الأسود "ملك الأمازون" والنمر السيبيري "الذهبي"، والعديد من الزواحف، بالإضافة لأنواع مختلفة من الطيور الجارحة، بجانب استمتاع الزوار بركوب الخيول والجمال داخل محيط الحديقة، التي تضم مطاعم ومقاهي واستراحة وأماكن خاصة للأطفال.

وأوضح جاسم علي صاحب ومدير حديقة الحيوانات في رأس الخيمة أن الحديقة هي الأولى من نوعها بالإمارات الشمالية، حيث استقبلت خلال الفترة الماضية ثلاثة نمور سيبيرية جديدة، وقرد الشمبانزي وانسان الغابة والذي يمكن للأطفال والعائلات التصوير معه، لافتاً أنه ستتاح للعائلات الفرصة للاستمتاع بمرافق الحديقة والعروض الترفيهية خلال إجازة العيد من الساعة التاسعة صباحاً وحتى التاسعة مساءً، لافتاً أن رسوم تذكرة دخول الحديقة تبلغ 20 درهماً.

خدمات

وأضاف أن الحديقة وفرت خلال الفترة الماضية مرشداً لتقديم شرح مكثف لطلبة المدارس حول الحيوانات البرية وبيئاتها وأهم الحيوانات المهددة وأسلوب معيشتها وطعامها وسلوكها، لافتاً أن الحديقة تم انشاؤها بمواصفات ومعايير أمان عالمية تسمح للعائلات بمشاهدة الحيوانات عن قرب بحضور حراس أمن، كما تم مراعاة البيئات المختلفة للحيوانات من خلال تشييد الأقفاص وبرك المياه والسباحة وإنشاء نظام التبريد الخاص بالحيوانات، وتزيين الأقفاص برسومات ثلاثية الأبعاد لإعطاء الزائر البعد الجمالي وإحساسه بأنه يشاهد الحيوان في موطنه الأصلي.

وشهدت شواطئ رأس الخيمة إقبالاً كبيراً خلال الفترة المسائية من قبل العائلات الذين خرجوا لممارسة الرياضات البحرية والسباحة والاستمتاع بتمضية الوقت في مياه البحر مع أطفالهم وأفراد أسرهم الذين وجدوا في البحر متنفساً لهم بعيداً عن الزحام، مقارنة بالفترة الصباحية التي لم يكن العدد كبيراً نتيجة لارتفاع الحرارة. من جانبها حذرت دائرة الأشغال العامة في رأس الخيمة مرتادي الشواطئ العامة بالإمارة وكورنيش القواسم من مخالفة القوانين واللوائح المعمول بها، وعدم رمي القمامة والمخلفات في الأماكن غير المخصصة لها.

مبادرة لرسم فرحة العيد على وجوه المرضى

أطلق مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة، مبادرة جديدة لمشاركة المرضى المنومين فرحة عيد الفطر المبارك، التي تهدف إلى رسم الفرحة على شفاه المرضى، الذين استدعت حالتهم الصحية الإقامة في المستشفى، خلال هذه الأيام المباركة.

وأوضح الدكتور مصطفى السيد الهاشمي رئيس الاتصال الحكومي والعلاقات الدولية في مستشفى الشيخ خليفة، إن المبادرة تأكيداً للطابع الاجتماعي، وتعبيراً عن الرغبة الصادقة في الوقوف إلى جانب المرضى ومحاولة التخفيف عنهم، ورفع معنوياتهم، وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لهم.

وأكد أن الفعاليات التي ينظمها المستشفى، تساعد على تحسين الجانب النفسي للمرضى، ما يسهم أكثر في تأهيلهم للعلاج وتحسن حالتهم الصحية، لافتاً إلى أن المستشفى قدم هدايا للمرضى المنومين لا سيما كبار السن ممن يتوقع بقاؤهم في أيام العيد، ضمن مبادرة تسعى إلى مشاركة المرضى أجواء عيد الفطر وسعادته.

تقديم الورود

وأضاف أن المبادرة تضمنت تقديم الورود والحلويات للمرضى ومرافقيهم، تقديراً لظروفهم وجهودهم العائلية الإنسانية، وقضائهم العيد، إلى جانب مرضاهم بعيداً عن الأجواء الاجتماعية الاعتيادية المحببة، وتسهم الأنشطة الترفيهية في تحسين الجانب النفسي للمرضى، ما يسهم أكثر في تأهيلهم للعلاج وتحسن حالتهم الصحية.

وأشار الهاشمي أن مستشفى الشيخ خليفة التخصصي يسعى دائماً إلى تفعيل التواصل مع المرضى والزوار في مختلف المناسبات والأعياد باعتبار المريض العنصر الأساسي المتلقي للخدمات الصحية، التي يحرص المستشفى على إيصالها دوماً، وفق أحدث المعايير العالمية. من جهتهم ثمن المرضى المنومون حرص المستشفى والمكتب الطبي في وزارة شؤون الرئاسة على إطلاق هذه المبادرة، التي أدخلت البهجة والسرور إليهم في هذه الأيام الفضيلة، وتوجهوا بالشكر لجميع القائمين عليها.