أخبار عاجلة

ممارسة الرياضة 45 دقيقة يوميًا تحمى من سرطان الثدى

ممارسة الرياضة 45 دقيقة يوميًا تحمى من سرطان الثدى ممارسة الرياضة 45 دقيقة يوميًا تحمى من سرطان الثدى
تواصل الأبحاث الطبية الحديثة التأكيد على الفوائد الصحية لممارسة التمارين الرياضة والأنشطة البدنية، وكشفت مؤخرًا دراسة كندية حديثة أن ممارسة الرياضة لمدة 45 دقيقة يوميًا تساهم فى الحد من خطر الإصابة بسرطان الثدى.

وتابعت الدراسة التى أشرف عليها باحثون من جامعة ألبيرتا الكندية، وشملت 400 سيدة يتخطى عمرهن 50 عامًا، أن ممارسة التمارين الرياضية بمعدل 5 ساعات فى الأسبوع تساهم بشكل ملحوظ فى الحد من فرص الإصابة بهذا الورم الخطير، لافتة إلى أن هذه الفترة فى ممارسة الرياضة تعد ضعف المدة الموصى بها بواسطة البريطانية.

وفسر الباحثون ذلك، بأنه عقب انقطاع الطمث تصبح الخلايا الدهنية مصدرًا غنيًا لتغذية الهرمونات التى تغذى السرطان، بينما تقوم الرياضة بحرق هذه وزيادة معدل حرق الدهون.

ونشرت هذه النتائج بالمجلة الطبية "JAMA Oncology"، كما نشرت على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية فى السابع عشر من شهر يوليو الجارى.

مصر 365