شبح «30 يونيو» يرفع حصيلة خسائر البورصة إلى 35 مليار جنيه خلال أسبوع

شبح «30 يونيو» يرفع حصيلة خسائر البورصة إلى 35 مليار جنيه خلال أسبوع شبح «30 يونيو» يرفع حصيلة خسائر البورصة إلى 35 مليار جنيه خلال أسبوع

كتب : عبدالرحمن شلبى منذ 4 دقائق

واصلت البورصة المصرية الهبوط الحاد فى جلسة أمس، لليوم السابع على التوالى، وسط عمليات بيع واسعة من قِبل المستثمرين المصريين والعرب، خوفاً من أحداث 30 يونيو، فى الوقت الذى اتجهت تعاملات الأجانب للشراء دون تأثير على حركة السوق.

وتساقطت الأسهم تباعاً، منذ بداية الجلسة، تحت ضغط عمليات البيع التى جاءت وسط مخاوف من تداعيات التهاب المشهد السياسى، وتراجع فرص الحصول على مساعدات خارجية وهروب الاستثمارات الأجنبية.

وخسرت الأسهم 8.1 مليار جنيه جديدة، لترتفع جملة خسائرها إلى أكثر من 35 مليار جنيه من قيمتها السوقية فى آخر 7 جلسات، وسط ما وصفه متعاملون بهرولة للبيع قبل مظاهرات 30 يونيو التى تحشد لها المعارضة للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة.

وانخفض المؤشر الرئيسى للأسهم النشطة «EGX30» بنحو 2٫9% فاقداً 143 نقطة، ليصل إلى مستوى 4775 نقطة لدى الإغلاق، وهو أدنى مستوى له منذ يوليو 2012، بينما انخفض مؤشر الأسعار «EGX70» بنحو 5%، فيما انخفض مؤشر الأسعار الأوسع نطاقاً «EGX100» بنحو 3٫9% بعد هبوط إغلاق 141 ورقة مالية، ولم ينج سوى 10 ورقات من الهبوط الجماعى.

وقال محسن عادل، العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة المحافظ، إن «الناس تبيع أسهمها بالخسارة الآن، ولا أحد يعلم قاع السوق الآن». وأضاف: «الناس تحت ضغط عصبى ونفسى، وأسعار الأسهم أصبحت متدنية للغاية ولم يحدث ذلك منذ سنوات».

وأوضح عيسى فتحى، نائب رئيس شعبة الأوراق المالية باتحاد الغرف التجارية، أنه لا توجد أسباب للتراجع غير الخوف من مظاهرات 30 يونيو، واحتمال إغلاق البورصة، مثلما حدث بعد ثورة 25 يناير، ولذلك فإن الجميع يبيع ليضمن أن تكون أمواله معه».

DMC