أخبار عاجلة

بلطجة الأطفال على بعضهم أكثر خطورة من اعتداءات الكبار

بلطجة الأطفال على بعضهم أكثر خطورة من اعتداءات الكبار بلطجة الأطفال على بعضهم أكثر خطورة من اعتداءات الكبار
كشفت دراسة علمية حديثة أن الأطفال الذين يتعرضون للبلطجة من أطفال مثلهم قد يكونون أكثر عرضة للمعاناة من مشاكل الصحة العقلية فى وقت لاحق فى الحياة بالمقارنة بالأطفال الذين يتعرضون لسوء المعاملة من قبل الكبار.

• أضرار الاعتداء الجسدى


>كشفت أبحاث سابقة أن الاعتداء الجسدى والعاطفى والجنسى أثناء مرحلة الطفولة يسبب المشاكل النفسية فى وقت لاحق فى الحياة، وأن البلطجة من قبل الأطفال أيضاً يمكن أن يكون لها آثار طويلة الأمد على الصحية النفسية والجسدية.

وخلال الدراسة الجديدة، درس الباحثون سوء المعاملة للأطفال وتعرضهم للمعاملة القاسية، ومشاكل الصحة العقلية على المدى الطويل.

ووجد الباحثون أن أولئك الذين كانوا يتعرضون للتخويف وسوء المعاملة من الكبار تعرضوا لخطر أقل من أولئك الأطفال الذين تعرضوا للتخويف من قبل الأطفال الآخرين من نفس سنهم.

• مشاكل الصحة العقلية


>وقال كبير معدى الدراسة ديتر واكى، أستاذ علم النفس فى جامعة وارويك فى المملكة المتحدة، إن مشاكل الصحة العقلية كانت أكثر احتمالا فى الأطفال الذين كانوا يتعرضون للتخويف من قبل أقرانهم من الأطفال فى الذين تعرضوا للاعتداء والتعذيب من قبل.

وأضاف الباحثون أن تعليم مهارات التواصل وحل النزاعات أمر جيد من قبل الأطفال فى سن الدخول للمدرسة وهو أمر مهم أيضاً للوقاية من الاعتداءات.

مصر 365