رئيس الحكومة اليابانية يعبر عن "ندم بلاده العميق" حول دورها في الحرب العالمية الثانية

رئيس الحكومة اليابانية يعبر عن "ندم بلاده العميق" حول دورها في الحرب العالمية الثانية رئيس الحكومة اليابانية يعبر عن "ندم بلاده العميق" حول دورها في الحرب العالمية الثانية

يقوم رئيس اليابانية بزيارة رسمية للولايات المتحدة يبحث خلالها مع المسؤولين الأمريكيين اتفاقا تجاريا شاملا لدول حوض المحيط الهادئ

عبّر رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي، في كلمة ألقاها في جلسة مشتركة لمجلسي النواب والشيوخ في واشنطن، عن "ندم بلاده العميق" ازاء الدور الذي لعبته ابان الحرب العالمية الثانية.

وعبر آبي أيضا عن "احترامه الكبير" و"تعازيه الأزلية" للعسكريين الأمريكيين الذين قضوا في الحرب.

ويقوم رئيس الحكومة اليابانية بزيارة رسمية للولايات المتحدة يبحث خلالها مع المسؤولين الأمريكيين اتفاقا تجاريا شاملا لدول حوض المحيط الهادئ.

كما اتفق مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما على شروط جديدة لتعاون البلدين في المجال العسكري.

وقال آبي في كلمته أمام الكونغرس إنه زار النصب التذكاري لقتلى الحرب العالمية الثانية في واشنطن وتأمل في مصير العسكريين الأمريكيين الـ 400 الف الذين قتلوا "بندم عميق في قلبي."

وقال "أيها الاصدقاء الاعزاء، نيابة عن اليابان والشعب الياباني، أقدم باحترام كبير الى أرواح الأمريكيين الذين قتلوا في الحرب العالمية الثانية تعازيّ الأزلية."

وقوبلت كلمات آبي بتصفيق حار.

كما اعترف آبي بأن اليابان "تسببت بالكثير من المعاناة للشعوب في دول آسيوية"، مضيفا "يجب ألا نغمض أعيننا عن ذلك."

ولكن المراسلين يقولون إن رئيس الحكومة اليابانية امتنع عن الاعتذار شخصيا لسلوك اليابان إبان الحرب بما في ذلك إجبارها عشرات الآلاف من النسوة الآسيويات للعمل كبغايا لدى جيشها.

وكانت ضمن الحضور لي يونغ سو، وهي واحدة من آلاف النساء الكوريات اللواتي أجبرن على ممارسة البغاء خلال الحرب. ودعاها للحضور النائب الديمقراطي مايك هوندا وهو من منتقدي آبي وسياساته.

أونا