أخبار عاجلة

وزارة الداخلية العراقية: عودة 1491 عائلة نازحة إلى الأنبار بعد تأمين الرمادي

وزارة الداخلية العراقية: عودة 1491 عائلة نازحة إلى الأنبار بعد تأمين الرمادي وزارة الداخلية العراقية: عودة 1491 عائلة نازحة إلى الأنبار بعد تأمين الرمادي

وزارة الداخلية العراقية

صرح الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن ، بأن 1491 عائلة نازحة من محافظة الأنبار عادت الى مناطقها سكناها الأصلية في المحافظة عبر جسر “بزيبز” الذي يربط بغداد بالأنبار.

وأرجع العميد سعد معن – في تصريح صحفي أمس الأربعاء – عودة النازحين إلى مناطقهم إلى استقرار الأوضاع الأمنية في الرمادي مركز محافظة الأنبار، وهو ما شجع العوائل النازحة على العودة إلى منازلها.

وكان وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي بحث مع محافظ الأنبار صهيب الراوي الوضع الحالي لمحافظة الأنبار ، حيث تشهد عمليات عسكرية لتطهيرها من قبضة تنظيم(داعش) الإرهابي.

يذكر أن مسلحي تنظيم (داعش) سيطروا على العديد من المناطق في محيط الرمادي، وتسلل مسلحو التنظيم منذ يوم 10 أبريل 2015 وتمكنوا خلال أسبوع من التمدد ليحاصروا الرمادي ويسيطروا على مداخلها إلا الطريق الرابط بين قاعدة “الحبانية” والمدينة ، واجتاحوا مناطق “البو فراج” و”البوغانم” و”البوسودة” والصوفية وارتكبوا جرائم بحق المدنيين والمنتسبين للأجهزة الأمنية وقتلوا المئات منهم بدعوى التعاون مع السلطات العراقية، مما أدى لموجة نزوح واسعة قدرتها وكالات الأمم المتحدة العاملة في العراق بأكثر من 90 ألف نازح.. فيما تواصل القوات العراقية طرد مسلحي داعش من الرمادي والكرمة، وحررت منطقة ناظم التقسيم بالثرثار الذي تسلل له مسلحو التنظيم 24 أبريل.. وأن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي قال :” إن عصابات الإرهاب تعرضت للقطاعات العسكرية المرابطة في موقع “ناظم التقسيم” شمال الرمادي، وتمكنت من تفجير 3 سيارات مفخخة أسفرت عن استشهاد 13 من الضباط والمقاتلين المدافعين عن الموقع”.

أ ش أ

أونا