لبيب: الانتهاء من حصر الورش الحرفية والعاملين بها لتسويق منتجاتهم

أعلن اللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية، أن الوزارة انتهت من حصر الورش الحرفية، والجمعيات التعاونية الانتاجية، والعاملين بها على مستوى الجمهورية، وذلك في اطار تفعيل بروتوكول التعاون الذى وقعته الوزارة مع اتحاد المصدرين والمستوردين العرب، لتسويق المنتجات الحرفية المتميزة لهذه الورش، وتدريب العاملين بها لرفع كفاءة منتجاتهم وفقاً للمواصفات القياسية العالمية وتأهيلهم على تكنولوجيا التصنيع الحديثة.

وقال «لبيب» فى تصريحات، الجمعة: انه «يتم حالياً حصر لإجراء المشروعات الحرفية المميزة و التي لديها منتجات قابلة للتصدير بقدرة انتاجية عالية في جميع المحافظات المصرية، وكذا الصناعات الحرفية في الجمعيات التعاونية الانتاجية، حتى تشارك بمنتجاتها في فعاليات الملتقيات والمعارض المتخصصة للمشروعات الحرفية داخلياً وخارجياً بالتنسيق مع اتحاد المصدرين» .

ولفت «لبيب»، إلى ان عدد الورش بلغ 161 الفاً و712 ورشة في مختلف المجالات الحرفية، بإجمالي عمالة حوالى 437 ألف عامل، وبلغ عدد الجمعيات التعاونية الإنتاجية 427 جمعية، بإجمالي عمالة بلغت 37 ألف حرفي .

وأشار «لبيب»، إلى اهمية تطوير مراكز التدريب الحرفي بالمحافظات لاستيعاب كافة فئات المجتمع سواء كانوا شباباً او سيدات او من ذوى الإحتياجات الخاصة، وتأهيلهم لتنفيذ مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر فى مجالات الحرف المختلفة، بما يساعد في تخفيض نسبة البطالة وعودة الهوية المصرية إلى الصناعات الحرفية المتميزة، خاصة التراثية منها مثل منتجات خان الخليلي.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة