دون استخدام يديها.. مصممة كمبيوتر تعمل بـ«الأنف» (صور وفيديو)

تجربتها المرهقة في العمل كمصممة كمبيوتر، أجبرت ميشيل فاندي، سويدية الجنسية، على التفكير في طريقة أخرى لاستكمال عملها الذي تزداد شغفًا به يوما بعد يوم.

فاندي تبلغ من العمر 25 عامًا، وقبل 5 سنوات التحقت بأول تجربة عمل كمتدربة في إحدى شركات الهندسة المعمارية، وكان سعيها دومًا لإثبات نفسها هو دافعها نحو المزيد والمزيد من ساعات العمل التي وصلت مؤخرًا إلى 15 ساعة يوميًا.

Michelle Vandy

ولكن المتعة والاجتهاد اللذين دفعا فاندي إلى تحقيق طموحها لم يخففان من حدة الألم في ذراعها وأصابعها باليد اليمنى، خاصة عندما بدأت تشعر بوخز طفيف في أنامل أصابعها.

وقررت فاندي الاستغناء على استخدام يدها اليمنى والعمل على تدريب يدها اليسرى على العمل. وبعد معاناة طويلة في التدرب على استخدام فأرة الكمبيوتر بيدها اليسرى، استطاعت فاندي استكمال مهام عملها في الوقت المحدد.

Michelle Vandy

وظلت فاندي تبحث عن سبل عديدة طوال أشهر للبدء في العمل على برنامج «فوتوشوب» على الكمبيوتر، ولكن دون أي جدوى.. تارة تحاول استخدام أصابع قدميها وتارة أخرى تحاول باستخدام معدات خارجية ولكنها لم تتوقف عن البحث، حتى أخبرها صديق لها بأن شركة أجنبية ستنتج جهازًا لاستشعار الحركة.

وقررت فاندي شراء الجهاز ومحاولة استخدامه بشتى الطرق، حتى استقرت على استخدام الأنف!

My material

وبعد أشهر من التدريب على استعمال أنفها في تصميم صور وتعديلها على برامج الكمبيوتر، تماثلت يد فاندي للشفاء، ولكنها قررت الاستمرار في التصميم بأنفها كونها طريقة مبتكرة ستجعلها منفردة في عالم التكنولوجيا.

Michelle Vandy

وبعد لقاءات عديدة عبر «سكايب» للبحث عن العمل ومحاولة التواصل مع مديري شركات عالمية، وعرض كيفية عملها بالأنف بشكل مبتكر ورائع، وافقت شركة «أومادا» الأمريكية على توظيف نافدي، وسافرت إلى ولاية «سان فرانسيسكو» لكي تبدأ العمل من جديد بعد أن قال لها المدير: «هذا أروع ما رأيت في حياتي.. أنتِ معنا من الآن!»." width="660" height="315" frameborder="0">

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة