أخبار عاجلة

بالصور.. غرفة جندي من «الحرب العالمية الأولى» منذ 100 عاما.. لم يلمسها أحد

بعد نحو قرن كامل من الزمن، لا تزال غرفة الملازم ثان هوبير روشيرو، كما هي أثناء الحرب العالمية الأولى في فرنسا.

وحسب صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، الثلاثاء، تُركت الغرفة على حالها منذ وفاته على الجبهة البلجيكية وهو في عمر الـ22 عاما.. ولكن سترته العسكرية الممزقة لا تزال معلقة أمام مكتبه ولا يزال حذائه قرب سريره.

وفي قرية صغيرة وسط فرنسا، تقع غرفة الجندي روشيرو التي لم يمسها شخص لمدة قرن تقريبا، مما جعلها نصبا تذكاريا للجندي الذي لقى حتفه خلال الحرب العالمية الأولى.

ووصفت صحيفة «لا نوفال ريبابليك» الفرنسية، الغرفة أنها بمثابة «رحلة لا تنسى فيما وراء الزمن».. كونها «غرفة محنطة».

وتوفي روشيرو وهو بداخل سيارة الإسعاف بعد معركة في بلجيكا في 26 أبريل 1918، ووفقا لصحيفة «جارديان» البريطانية، قرر والدا الضابط الحفاظ على غرفته تماما كما غادرها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة