إندونيسيا تؤكد: القطع التي عثر عليها في البحر تعود لطائرة «إير آسيا»

أكد المدير العام لمصلحة الطيران المدني في إندونيسيا أن القطع التي عثر عليها، الثلاثاء، في بحر جاوا تعود لطائرة «إير آسيا» التي فقد الاتصال معها، صباح الأحد، بعد قليل من إقلاعها من سورابايا، ثاني مدن إندونيسيا إلى سنغافورة.

وقال دجوكو مورجاتمودجو: «يمكننا في الوقت الحالي تأكيد أنها طائرة إير آسيا. وزير النقل سيسافر بعد قليل إلى بنجلان بان» القريبة من منطقة البحث حيث تمت مشاهدة هذه القطع من الجو.

وأضاف: «بناء على ما شاهدته فرق البحث والإنقاذ، تم العثور على باب للركاب وباب لغرفة الشحن. هذا في البحر على بعد 160 كيلومترًا جنوب غرب بنجلان بان» المدينة الواقعة في وسط كاليمنتان على جزيرة بورنيو.

وقبل قليل، قال الضابط في سلاح الجو الإندونيسي، أجوس دوي بوترانتو، خلال مؤتمر صحفي في بنجلان بان: «حددنا مكان نحو 10 أجسام كبيرة والعديد من الأجسام الأصغر حجمًا ذات اللون الأبيض، والتي لم نتمكن من تصويرها (...) على بعد 10 كيلومترات من آخر موقع تم فيه رصد الطائرة بالرادار».

وعرض الضابط 10 صور لأجسام تشبه باب طائرة، ومزلاق طوارىء وجسمًا آخر يشبه صندوقًا، وسترة نجاة ومقعد.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة