أخبار عاجلة

تقرير - 4 مشاكل في الزمالك البطيء

تقرير - 4 مشاكل في الزمالك البطيء تقرير - 4 مشاكل في الزمالك البطيء

نور السيد.. ظهيرا الجنب.. فقد الكرة.. وبالتالي تهديد أقل للخصم.. هذه هي الأضرار التي يعاني منها حين يلعب بدون لاعبين من أصحاب السرعات العالية.

الزمالك خسر أمام الاتحاد السكندري بهدفين دون رد في مباراة مؤجلة من الجولة العاشرة بالدوري الممتاز.

وربما من الطبيعي أن يخسر الزمالك، لكن مستوى الفريق ظهر متأثرا بغياب عبد الله سيسيه ومحمد إبراهيم كثيرا على صعيد الأداء.

FilGoal.com يقدم أبرز إحصائيات المباراة، والتي تعكس مدى تأثر الفريق بخوض اللقاء دون حازم إمام في التشكيل الأساسي، بالنظر إلى أنه الوحيد الذي يملك السرعة في القائمة بعد إقصاء سيسيه وإبراهيم للإصابة.

الاستحواذ

لم يتأثر الزمالك فيما يخص الاستحواذ على الكرة، وهو ما يؤكد أن الفريق لم يكن منهارا، بقدر ما كان عاجزا عن التصرف بسبب بطئ تشكيله.

هذه الإحصائية توضح أن الزمالك كان المستحوذ وبنسبة كبيرة على الكرة أمام الاتحاد في أغلب دقائق اللعب:

نور السيد

في المعتاد يلعب نور السيد دور صانع الألعاب من مركز الارتكاز الدفاعي.

السيد يلعب بعيدا عن ضغط الخصم، وبالتالي يحصل على مساحة مناسبة لإخراج إبداعه في التمريرات الطولية.

ويمنح نور السيد في المعتاد الزمالك كرات طولية دقيقة للاعبين الذين يتحركون بسرعة في مساحة فارغة خلف دفاع الخصم.

لكن نور السيد لم يجد من يركض في الزمالك خلال مباراة الاتحاد السكندري.. فكانت النتيجة 7 تمريرات طولية خاطئة، وهي أعلى نسبة للاعب الفريق الأبيض منذ بداية الموسم.

ولتأكيد ما سبق، هذه هي إحصائيات نور السيد في مباراة المقاولون، وقد أخطأ مرتين فقط في الكرات الطولية.

وأمام الإنتاج الحربي، أخطأ مرة واحدة في الكرات الطولية.

العرضيات

طبعا مع غياب السرعة، لم يستطع الزمالك تقريبا إرسال عرضية واحدة سليمة طوال المباراة، إلا حين شارك حازم إمام.

غياب السرعة عن الزمالك جعلت الفريق عاجزا عن الوصول إلى حدود منطقة جزاء الاتحاد السكندري.

والنتيجة أن كل عرضيات الزمالك كانت كرات تطلق عن بعد، بلا أي خطورة على مرمى زعيم الثغر.

تغيرت فقط هذه الحقيقة حين شارك إمام، لأن سرعته جعلته قادرا على الركض كثيرا وفتح المساحات وبالتالي إيصال رفاقه لأماكن أفضل لإرسال العرضيات.

الإحصائية التالية توضح أن الزمالك لم يبدأ في تهديد الاتحاد بكرات عرضية إلا في أخر ربع ساعة من المباراة مع دخول إمام، 4 كرات عرضية صحيحة.

معدل فقد الكرة

لا كرات طولية من نور السيد ولا عرضيات.. من الطبيعي أن الزمالك بدأ في الاختناق.

هذا الاختناق وعدم إيجاد الحلول أدى طبعا إلى فقدان الفريق وخاصة العناصر الهجومية للكرة بشكل سريع.

معدل فقدان لاعبي الزمالك للكرة كان مرتفعا أمام الاتحاد، بالنظر إلى أن أحمد حسن خسر معركة الاحتفاظ بالكرة 18 مرة.

وأحمد جعفر الذي من المفترض أن يكون محطة لعب لرفاقه فقد الكرة 20 مرة.

كل ما سبق، أثمر عن محاولات قليلة جدا للزمالك على مرمى الاتحاد السكندري.

4 كرات فقط هددت مرمى الهاني سليمان، منها فرصتان لأحمد حسن من كرات ثابتة، وحالة واحدة لعبد الشافي ومثلها لجعفر.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

فيديو اليوم السابع