أخبار عاجلة

الفتاة الباكستانية "مالالا" تتعافى من إصابتها وتزور الإمارات

الفتاة الباكستانية "مالالا" تتعافى من إصابتها وتزور الإمارات الفتاة الباكستانية "مالالا" تتعافى من إصابتها وتزور الإمارات

وصلت إلى الإمارات الفتاة الباكستانية "مالالا يوسف"، التى تعرضت لاعتداء مسلح العام الماضى فى قريتها الباكستانية "مينجورا" بسبب دعوتها لتمكين البنات من التعليم.

واستقبل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبو ظبى، الفتاة الباكستانية، اليوم الاثنين، التى طلبت التوجه إلى الإمارات أثناء رحلتها لأداء العمرة، لتقديم الشكر لدولة الإمارات وولى عهد أبو ظبى، على الجهود التى بذلها فى تقديم المساعدة لها ووقوفه بجانبها فى محنتها.

وظهرت الفتاة الباكستانية فى حالة صحية جيدة بعد رحلة علاج استمرت نحو سبعة أشهر ببريطانيا للتعافى من إصابتها الخطرة.

وكانت "مالالا" قد تعرضت فى التاسع من أكتوبر الماضى إلى هجوم مسلح، وأصيبت بطلق نارى فى رأسها وهى فى طريق عودتها من المدرسة إلى منزلها فى باكستان، نتيجة دفاعها عن حقوق البنات فى التعليم.

وأثار الحادث ردود فعل واسعة دوليا، واهتمت الإمارات بحالة الفتاة وساعدتها للانتقال إلى بريطانيا، حيث خضعت للعلاج وتكلل بالنجاح بعودتها إلى مقاعد الدراسة.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات "وام"، مساء اليوم، أن ولى عهد أبو ظبى أثنى على "تصميم الفتاة الباكستانية وإرادتها الصلبة فى تخطى الصعاب وتصميمها على أداء رسالتها النبيلة، ومواصلة مشوارها وهى على سرير الشفاء".

وأشار إلى أن "من واجب الجميع أن يقف بجانب "مالالا" وهى تسعى لنشر مبادئ المحبة والخير والسلام".

وأعرب عن أمله فى أن يكون موقف "مالالا" علامة من العلامات المضيئة فى طريق نشر التعليم بشكل أوسع فى كل بقاع العالم.

مصر 365