أخبار عاجلة

وزير الري يعلن عن تنفيذ حملة لإزالة الأقفاص السمكية بالبحيرة

وزير الري يعلن عن تنفيذ حملة لإزالة الأقفاص السمكية بالبحيرة وزير الري يعلن عن تنفيذ حملة لإزالة الأقفاص السمكية بالبحيرة

أكد الدكتور حسام المغازى وزير الموارد المائية والرى ، أن بصدد وضع حلول جذرية لمشكلة تلوث مياه النيل نتيجة إلقاء الصرف الصحى والزراعى فيه، مشيراً إلى قيامه بعقد إجتماع مع وزراء الإسكان والبيئة للقضاء على مشاكل التلوث الناجمة عن مصارف أبورواش والرهاوى وفارسكور والتى تعد بؤر للتلوث لترعة السلام وفرع نهر نيل رشيد سواء لمياه الشرب أو نفوق الأسماك، مؤكدًا وضع خطة حاسمة لمعالجة المشكلة بطرق آجلة وعاجلة، وذلك من خلال إنشاء محطات معالجة صغيرة بالقرى، لسرعة إنجازها، مشيرًا إلى أن 30% من القرى الأكثر تلوثاً يتم معالجتها من المنبع، وقال أنه تم وضع أولوية قصوى للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى، لإنشاء محطات رفع بالقرى الواقعة على النهر من الجيزة حتى رشيد والتى تشمل محافظات الجيزة والمنوفية والغربية والبحيرة وكفر الشيخ.

وأعلن الوزير عن بدء تنفيذ حملة مكبرة بالتنسيق مع محافظتى البحيرة وكفر الشيخ لإزالة الأقفاص السمكية والتعديات على فرع النيل والمجارى المائية، رافضاً الإعلان عن موعدها لضمان نجاحها.

جاء ذلك خلال زيارة الوزير لمحافظة البحيرة يرافقه اللواء مصطفى هدهود محافظ البحيرة، ورؤساء قطاعات الرى وحماية النيل بالوزارة، لإفتتاح محطات رفع كفر الشيخ حسن بسمخراط بالرحمانية والتى تسمى بمحطة الطوارئ وتعمل لمدة 4 شهور لمواجهة مشكلة نقص المياه فى نهايات الترع خلال فصل الصيف بتكلفة 6 مليون جنيه وتدار بالسولار والكهرباء معاً، لخدمة 15 ألف فدان بالمنطقة، وافتتاح أعمال حماية نهر النيل بفرع رشيد من النحر بطول 1.8 كم بتكلفة 22 مليون جنيه، وتفقد الأعمال الجارية بمحطة صرف طابية العبد ببرج رشيد، وتم الإنتهاء من الأعمال المدنية بها بنسبة 90% وجارى بدء العمل فى الأعمال الميكانيكية بعد إعادة تأهليها على أن يتم الإنتهاء منها أول مارس المقبل بتكلفة 85 مليون جنيه، كما تفقد المرحلة الأولى من الإسكان الإجتماعى بمدينة الرحمانية التى تضم 15 عمارة بها 360 وحدة سكنية و120 محل تجارى بطول ترعة ساحل مرقص بتكلفة 53 مليون جنيه.

وقال المغازى أن الوزارة ماضية فى تنفيذ تعهداتها أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى، بإزالة جميع حالات التعديات على نهر النيل والمجارى المائية، حيث قامت بإزالة نحو 65% من حالات التعديات على تلك الأراضى والبالغ عددها 150 ألف حالة منذ ثورة 25 يناير، مشيراً إلى أنه يجرى حالياً العمل على إزالة باقى التعديات، إلا أن هناك بعض الحالات الإجتماعية الصارخة التى أقامت مساكن على النيل مما تتسبب فى إعاقة الإزالات بصفة مؤقتة.

وخلال الزيارة قام الوزير بالإشراف على إزالة حالتى تعدى على حرم ترعة المحمودية بقرية ديروط التابعة لمركز المحمودية.

وأعلن الوزير أن الوزارة نفذت 4 مشاريع لحماية الشواطئ فى رشيد ودمياط ورأس البر بإجمالى مليار و250 مليون جنيه، فى إطار المشروع القومى لحماية الشواطئ من التآكل، مشيراً إلى أن أعمال سد حماية نهر النيل برشيد من النحر والتى تقع على الناحية الغربية من فرع رشيد تم الإنتهاء منها بطول 1.8 كم بتكلفة 22 مليون جنيه، وسيتم زيادتها تلبية لطلب المحافظ لمسافة داخلية طولها كيلومتر إضافى.

وأعلن الوزير عن وجود تعاون مثمر بين الوزارة ومحافظة البحيرة أثمر عن إنشاء كوبرى مشاه فوق ترعة المحمودية فى كفر الدوار لخدمة المشاة والسيارات بتكلفة 9 مليون جنيه، وعمل تكاسى لترعة الخندق بدمنهور بإجمالى 1.25 مليون جنيه، وترعة عبد القادر بحوش عيسى ومعالجة الإنهيار الحادث فى طريق محطة مياه شرق النوبارية بتكلفة 4 ملايين جنيه.

وقال أنه سيتم إفتتاح مشروع المغذى الحربى خلال أسبوعين عقب الإنتهاء من المفاوضات الجارية حول سد النهضة بالخرطوم هذا الشهر، مشيراً إلى أن المشروع يعد أكبر مشروع لحل مشكلة نقص مياه الرى وعدم وصولها إلى نهايات الترع، ويتم خلاله نقل المياه من ترعة النوبارية ومصرف غرب النوبارية لترعة الحاجر عن طريق سحارة، مضيفاً أنه سيم إفتتاح محطات 2، 3 بترعتى الناصر والنوبارية بداية الشهر القادم، الذي يتم من خلاله الإستفادة من مياه الصرف وخلط نسبة 20% منها مع مياه الرى حسب النسبة المتعارف عليها عالمياً، وذلك لتغذية أراضى الخريجين بالأسكندرية والبحيرة التى تبلغ مساحتها 45 ألف فدان.

أونا