أخبار عاجلة

نائب رئيسة الأرجنتين يواجه اتهامات بتزوير وثيقة عامة

نائب رئيسة الأرجنتين يواجه اتهامات بتزوير وثيقة عامة نائب رئيسة الأرجنتين يواجه اتهامات بتزوير وثيقة عامة

قالت السلطات القضائية في الأرجنتين، إنه تم توجيه اتهام إلى امادو بودو نائب رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز دي كيرشنر بتزوير وثيقة عامة.

وذكرت بوابة أخبار القضاء “سي أي جيه”، أن هذه التهمة تتعلق بنقل مزعوم لسيارة باسمه وذلك باستخدام وثائق مزورة.

وهذه هي المرة الثانية في غضون شهرين التي يواجه فيها بودو (51 عاما)، تهم بارتكاب جريمة. ففي الشهر الماضي، قرر القاضي بالمحكمة الاتحادية ارييل ليجو أن يخضع بودو للمحاكمة في قضية تتعلق بشركة طباعة تتعامل مع .

واتهم بودو بالتوجيه إلى إبرام عقود لطباعة العملة الوطنية لهذه الشركة التي تردد أنه كان يسيطر عليها عندما كان وزيرا للاقتصاد خلال الفترة بين عامي 2009 و2011.
> كما وجهت اتهامات إلى خمسة مشتبه بهم آخرين.

وتطالب المعارضة أن يأخذ بودو، نائب دي كيرشنر، إجازة حتى يتم إصدار الأحكام في هاتين القضيتين.

يذكر أن بودو هو أول نائب لرئيس الأرجنتين يتم توجيه اتهام ضده بالفساد أثناء وجوده في السلطة.

من جانبه، نفى بودو الاتهامات المتعلقة بعقد شركة الطباعة ورفض الدعوات التي وجهت إليه لكي يقدم استقالته.

د ب أ

أونا