أخبار عاجلة

اعتراضات” على ترسيم حدود محافظة” وسط سيناء”

اعتراضات” على ترسيم حدود محافظة” وسط سيناء” اعتراضات” على ترسيم حدود محافظة” وسط سيناء”

اعترض عدد كبير من بدو واهالى جنوب سيناء على ترسيم الحدود للمحافظ الثالثة بوسط سيناء والتى سوف تضم خمسة مدن من جنوب سيناء وهى” نويبع وطابا وراس سدر وابو زنيمه وابورديس” بالاضافة للحسنة ونخل من شمال سيناء واشاروا الى ان ترسيم الحدود الجديد يضر بالتركيبه السكانيه وقبائل جنوب سيناء المنتشرة فى كل انحاء المحافظة ويمنح الفرصة لدخول عناصر خارجة عن القانون و ومتطرفين لدخول جنوب سيناء والقيام بعمليات ارهابيه.
> وقال حميد سعد جبلى رئيس جمعية ابناء مجاهدى سيناء ان ضم مدن من جنوب سيناء مع اخرى من شمال سيناء يعطى فرصة لدخول عناصر ارهابية للمدن السياحية بجنوب سيناء حيث لا تستطيع القبائل منعها طالما وجدت محافظة جديدة سوف تعج بالغرباء مشيرا الى ان المحافظة الجديدة لابد ان تقتصر على الوسط.
> واضاف صلاح ربيع امين حزب الوفد بجنوب سيناء ان التقسم المقترح يمنح شرعية للعناصر الخطرة للدخول والاستقرار فى المدن السياحية علاوة على تفتيت القبائل بين محافظتين مشيرا الى انه الحل الامثل للمحافظات مترامية الاطراف ان تمنح صلاحيات واسعة لرؤساء المدن تحت اشراف المحافظ لتنمية تلك المدن.
> وحذر الشيخ سلامة مسمح شيخ قبيلة الحيوات بطابا من ضم طابا ونويبع للوسط سيناء حيث ذلك يخلق ازمة بين قبائل جنوب وشمال سيناء ويزيد حدة المشاكل حيث ان الطبائع تختلف والحياة الاجتماعية علاوة على الطبيعة الجغرافية من هضاب وجبال التى تمثل حاجز لضم نويبع وطابا لوسط سيناء
> واقترح ترك مدن خليج العقبة السياحية لجنوب سيناء و وجعل محافظة وسط سيناء صناعية وتضم المحاجر والتعدين ويكون منفذها على البحر من ناحية موسى واو مدينتى ابودريس وابو زنيمه كمدن صناعية.
> وحذرت المهندسة رقية فتيح سيدة اعمال بدوية من قبيلة الحماضة من تاثير تقسيم سيناء لثلاثة محافظات ان لم تراعى الدولة الطبيعة السيناوية والفلكلور السيناوى والتغير الاجتماعى لبدو المنطقة مشيرا الى انه لابد من استيعاب البدو اولا والعمل على تشغيلهم وتمليكهم مشروعات.
> وطالبت بعدم انشاء مصانع فى المحافظة الثالثة لسيناء حتى لا تلوث البيئة واستخراج المواد الخام فقط وان تراعى البيئة بها ولا تحدث احتباس حرارى فى تلك المناطق التى تعمد على السياحة.
> واضاف محسن جعفر الناشط السيناوى ان انه يؤيد انشاء محافظة ثالثة من اجل تنمية سيناء مشيرا الى ان اعادة ترسيم الحدود الاداريه فكر جديد للتنمية رغم مخاوف البدو حدوث خلافات بين بدو والشمال والجنوب حيث بدو الجنوب جذورهم ترجع للجزيرة العربيه وبدو الشمال جذورهم شاميه مشيرا الى ان انشاء المحافظة الثالثة سوف ينشئ مصانع بجانب المواد الخام ويشغل ابناء البدو.
> واقترحت الدكتورة هبه زهران الخبيرة السياحية بشرم الشيخ ان تضم محافظة جنوب سيناء المدن السياحية فقط من شرم الشيخ حتى طابا على ان تكون المدن الصناعية لوسط سيناء فى خليج السويس ونخل والحسنة.
> وقالت ناعسة رفيع احدى القيادات النسائية براس سدر ان بدو عيون موسى وراس سدر يؤيدون قرار ترسيم الحدود الجديد مشيرا الى انها جميعا حدود واوضحت ان القرار انفع لاهالى عيون موسى الحائرين ما بين حدودهم الادارية التابعة للسويس وانتمائتهم القبلية والوجود الفعلى بجنوب سيناء.
> وقال حميد سليمان ابو بريك احد شباب بدو جنوب سيناء برغم ان المحافظة الثالثة تساعد على تنمية سيناء وفرض الدولة سيطرتها الامنية ولكنها تحرم ابناء جنوب سيناء من فرص العمل فى المدن التعدينيه والصناعية.
> من جانبه اكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء ان المحافظة الثالثة ضرورة من اجل تنمية سيناء و وضرورة اخرى للسيطرة عليها امنيا ومنح فرصة للمحافظين لمتابعة التنمية وخاصة ان سيناء مساحات شاسعة ومترامية الاطراف
> واضاف اللواء عادل كساب المتحدث الرسمى للمحافظة انه تم عقد اجتماع برئاسة اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء للاستماع للاعتراضات على ترسيم حدود المحافظة الثالثة لوسط سيناء وكتابة تقرير بها وتشكيل وفد من مشايخ جنوب سيناء للقاء رئيس الوزراء ووزير التنمية المحلية

أونا