أخبار عاجلة

الخيبة التقيلة للصحافة العربية

يمكن أن نعتبر هذا المقال من باب نقد الذات أو جلدها، عندما تقرأ تقريرا منشورا قبل يومين فى الصحافة الإنجليزية وليست المصرية أو العربية يجيب عن تساؤل واحد: كيف تدير حماس الحرب فى غزة؟ يتحدث التقرير عن القادة الميدانيين لحماس وأدوارهم، وتكتيكاتهم، ولا يكتفى التقرير الذى أعده من داخل غزة اثنان من مراسلى صحيفة «جارديان»، فحسب بل يقدم وصفا للحياة فى غزة تحت الحرب، بأسلوب بديع وجذاب، وأتوقع أن ينشرا كتابا سوف نتلهف لقراءته بعد عام من الآن.

هذا الأمر ليس جديدا بل يتكرر منذ عقود، نحن الصحفيين العرب وصحافتنا العربية نقدم نظريات وتحليلات وتعليقات عن أوضاعنا، نتخذ مواقف، نتشنج، نجتهد فى تخوين بعضنا البعض، ورغم كل ذلك لا نقوم بوظيفتنا الأساسية، لا نقدم معلومة ولا ننقل الخبر بحياد.

كل الكتب المهمة عن الشرق الأوسط كتبها غربيون، وكل الكتب المهمة عن الغرب كتبها غربيون أيضا، ليس لنا إسهام يُذكر.

الصحافة العربية تخاطب القلب، تلهب المشاعر، تتحدث عن معارك وهمية، وتقرأ بشكل دائم فى صحفنا أكليشيهات مثل قنبلة صحفية، طلقة حبر، معركة صحفية... إلخ. والحقيقة كلها دخان، لا توجد معارك حقيقية، لا يوجد خلاف حول الموضوع، بل خلافات الأشخاص غطت على كل شىء، بينما الصحافة الغربية تخاطب العقل، بناء هندسى محكوم بقواعد، ولا يخلو من إبداع.

أهم مقالات تنقل معلومات وتقدم تقارير مفصلة عن الحرب فى غزة نُشرت فى 4 صحف غربية: «واشنطن بوست»، و«نيويورك تايمز»، و«إندبندنت»، و«لوموند»، بالإضافة إلى «جارديان» التى قدمت تقريرها سالف الذكر.

أهم كتاب عن والإخوان والجماعات الإسلامية فى السبعينيات لكاتب فرنسى اسمه جيلز كيبل، بعنوان «النبى والفرعون»، أهم كتاب عن فلسطين لكاتب فرنسى هو إريك رولو، بعنوان «فلسطينى بلا هوية»، والكتاب عبارة عن حوارات صحفية مع القائد الفلسطينى صلاح خلف أبوإياد، أحد الزعماء المؤسسين لحركة التحرر الوطنى الفلسطينى، والذى اغتاله الموساد فى تونس عام 1991، وأهم كتابين عن العالم العربى للكاتب الإنجليزى باتريك سيل، «الصراع من أجل سوريا»، وللكاتب الفرنسى آلان جريش كتاب آخر عن الصراع فى الشرق الأوسط.

أهم سلسلة مقالات عن الحرب الأهلية فى لبنان نشرها الكاتب الإنجليزى روبرت فيسك، الذى يعمل مراسلا لجريدة «إندبندنت».. هل تريدون المزيد من خيبتنا الصحفية؟

سيقول البعض: ربما يكون هذا عقدة الخواجة، نعم إنه كذلك.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة