أخبار عاجلة

الأمم المتحدة: نزوح 2000 فلسطيني وتدمير 70 منزلاً جراء القصف الإسرائيلى على غزة

الأمم المتحدة: نزوح 2000 فلسطيني وتدمير 70 منزلاً جراء القصف الإسرائيلى على غزة الأمم المتحدة: نزوح 2000 فلسطيني وتدمير 70 منزلاً جراء القصف الإسرائيلى على غزة

القصف الإسرئيليى على غزة

قال تقرير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة،  إن نحو 70 منزلا تم تدميرهم كلية و342 وحدة سكنية بشكل جزئي نتيجة للغارات الإسرائيلية على غزة منذ بداية عملية “الجرف الصامد” مما نتج عنه نزوح ألفين فلسطيني طبقا لما أعلن عنه المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان.

وأضاف التقرير الصادر اليوم أن 80 فلسطينيا قد لقوا حتفهم منذ بداية العملية الإسرائيلية من بينهم على الأقل 58 مدنيا ويشمل هذا الرقم 21 طفلا بينما أصيب حوالي 570 آخرين من بينهم 120 طفلا و160 سيدة ذلك طبقا لما أعلنت عنه وزارة الصحة في غزة.

وأفاد بأن سلسلة الغارات الجوية غير المتقطعة والصواريخ أثارت الفزع بين المدنيين في غزة وجنوب إسرائيل خاصة الأطفال الذين يعالجون من الصدمة .. وقد تلقى سكان عزة الذين يعيشون في المناطق الشمالية ووسط وجنوب القطاع اتصالات هاتفية من القوات الإسرائيلية تحذرهم وتطالبهم بالإجلاء عن هذه المناطق مما يثير المخاوف من قرب بداية الهجوم البري ونزوح أكبر وشيك.

وأوضح أنه تم نقل 50 مريضا وأقاربهم إلى المستشفيات في القدس الشرقية والضفة الغربية وإسرائيل حتى أمس بينما هناك 25 مريضا أخر لم يستطيعوا عبور نقطة التفتيش “إيريز” بسبب الغارات الجوية، مشيرا إلى أن وزارة الصحة الفلسطينية ومنظمة الصحة العالمية ناشدتا المجتمع الدولي بتوفير 80 مليون دولار لضمان إمدادات كافية من الأدوية والمستلزمات بينما طالبت وكالة “الأونروا” ب400 ألف دولار لسد النقص في مخزونها الطبي.

وقال التقرير إن الغارات الإسرائيلية استهدفت عددا من المرافق الصحية من المياه والصرف الصحي التي تكبدت خسائر بلغت 5ر1 مليون دولار خاصة خطوط المياه في بيت حانون، مضيفا أن 15 مدرسة تابعة لوكالة “الأونروا” تأثرت من الغارات الجوية وذلك لقربها من المناطق المستهدفة.

ولفت إلى أن ألف فلسطيني قد حصل على المساعدات الغذائية و150 أسرة التي تعيش مع الأسرة المضيفة حتى الآن، موضحة أن هناك قلقا متزايدا من زيادة الطلب على المساعدات الغذائية في حالة استمرار الأعمال العدائية أو التصعيد.

أ ش أ

أونا