أخبار عاجلة

استمرار الجسر الجوي لنقل المعتمرين برغم عدم حل أزمة التأشيرات

استمرار الجسر الجوي لنقل المعتمرين برغم عدم حل أزمة التأشيرات استمرار الجسر الجوي لنقل المعتمرين برغم عدم حل أزمة التأشيرات

أرشيفية

استمر الجسر الجوي لنقل المعتمرين المصريين على الرغم من عدم حل أزمة التأشيرات التي تسببت في منع أكثر من 50 ألف معتمر من السفر إلى الأراضي المقدسة، ونظمت “ للطيران” أمس 19 رحلة طيران من القاهرة إلى جدة والمدينة المنورة نقلت خلالها حوالى 5 آلاف معتمر.

وأكد رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة ناصر ترك، استمرار الأزمة التي تواجه الشركات السياحية المصرية لحجب أكثر من 50 ألف تأشيرة عمرة عقب إغلاقها النت على شركات السياحة المصرية من قبل وكلاء السفر السعوديين، حيث كان من المقرر ان يبدأ غدا سفر اصحابها الى الأراضى المقدسة.

وقال ترك -في تصريحات اليوم الخميس- إن المفاوضات بين الجانبين المصري والسعودي وصلت إلى طريق شبه مسدود، خاصة أن السلطات السعودية رفضت منح تأشيرات جديدة لمعتمرين من مختلف دول العالم إلا بأعداد محدودة جدا لايمكن معها أن تحل الأزمة، خاصة أنه كان من المقرر أن تنتهي الشركات من الحصول على تأشيرات معتمري النصف الأخير من شهر رمضان خلال الأيام الماضية.

وأضاف أن الجانب السعودي أكد تعرض شركات السياحة والمعتمر المصري لظلم من هذا القرار خاصة مع التزام الشركات المصرية بالضوابط التي تنظم العمل خلال الموسم والتي تم وضعها من قبل السلطات السعودية، ولكنه لم ينصفنا وكان العقاب جماعي دون النظر لمن التزم ومن لم يلتزم.

وطالب ترك السلطات السعودية بأن تخصص من الموسم القادم كوته لكل دولة في أوقات الذروة في العمرة كما هو متبع في موسم الحج وأن يتم تحديد أعداد الحجاج طبقا لعدد سكان كل دولة حتى لا تتكرر المشكلة التي حدثت للعام الثاني للشركات المصرية.

أ ش أ

أونا