أخبار عاجلة

وزير الآثار يعتمد “رشيد” مدينة سياحية إسلامية خلال تفقده التلال الآثرية بالمحمودية

وزير الآثار يعتمد “رشيد” مدينة سياحية إسلامية خلال تفقده التلال الآثرية بالمحمودية وزير الآثار يعتمد “رشيد” مدينة سياحية إسلامية خلال تفقده التلال الآثرية بالمحمودية

الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار

أعلن الدكتور ممدوح الدماطى وزير الآثار، عن توقيع بروتوكول مع محافظة البحيرة، خاص بمدينة رشيد واعتمادها مدينة سياحية إسلامية، فى المنظمة الاسلامية للآثار حيث تعد ثانى اكبر مدينة تضم آثارا إسلامية بعد القاهرة.

جاء ذلك خلال زيارة الوزير لمنطقة تل الكوم الاحمر على مساحة 58 فدان ومنطقة تل كوم الوسط على مساحة 16 فدان بمركز المحمودية، واللذان يرجع تاريخهما للعصرين اليونانى والرومانى 300 سنة قبل الميلاد وحتى دخول الاسلام ،ورافق الوزير خلال الزيارة اللواء مصطفى هدهود محافظ البحيرة و ممثلين للفريق بحثى بجامعة سيينا الايطالية،الذين قاموا بأعمال التنفيب بالمنطقتين حيث تم الإعلان مؤخرا عن اكتشاف عناصر معمارية مكملة للحمامات، السابق اكتشافها وكذلك العثور على معصرة زيتون بنيت بالطوب الأحمر ومونة الجير والحمرة فضلا عن بعض العملات والمسارج .

و أكد الوزير خلال الزيارة على ضرورة وجود متحف بكل محافظة، يحكى تاريخها ودورها وبطولاتها على مر التاريخ، ويضم أهم الاكتشافات الأثرية على مر العصور، مشيرا الى خطة الوزراة لاستحداث إدارة للوعى الحضارى والتواصل المجتمعى، للتنسيق مع الوزارات المختلفة والعمل على توعية المواطنين بتراثنا الحضارى وقيمة آثارنا التاريخية.

من ناحيته، أعلن اللواء مصطفى هدهود ، محافظ البحيرة عن توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة الآثار، لتطوير وتنمية مواقع التلال الأثرية بنطاق المحافظة، من خلال خطة تستهدف تمهيد ورصف وإنارة الطرق المؤدية إليها وعمل لوحات إرشادية وإقامة أسوار حضارية ، تتضم محلات تجارية ومنطقة خدمات لجذب وتنشيط السياحة الداخلية والخارجية وجعلها مزارات سياحية وأثرية.

أونا