أخبار عاجلة

بالصور.. “سماع للإنشاد الصوفي” تبعث برسالة سلام من “قبة الغوري”

بالصور.. “سماع للإنشاد الصوفي” تبعث برسالة سلام من “قبة الغوري” بالصور.. “سماع للإنشاد الصوفي” تبعث برسالة سلام من “قبة الغوري”

حفل قبة الغوري

عقارب الساعة دقت التاسعة مساءً، و هو الموعد المُحدد لبدء حفل فرقة سماع للإنشاد الصوفى مع يتوافد الحضور واصطفافهم فى طوابير أمام أبواب مركز الإبداع بقبة الغورى لحضور الحفل ، وإذا بهم يفاجئون باضطرارهم للانتظار نصف ساعة بسبب انقطاع الكهرباء ، و بعد عودة التيار الكهربائي، منع الأمن الجمهور مرة أخرى من الدخول لحين انتهاء بروفة الفرقة ؛ لتقع مشادات بينهم و تستمر حتى بدء الحفل فى العاشرة.
> و بمجرد دخولهم صحن قبة الغورى .. نسى الجميع المشادات واستعدوا بوجوه مبتسمة و هدوء تام للاستمتاع بالعالم الروحانى الذى تخلقه فرقة سماع للموسيقى بمشاركة فرقة إندونيسيا للإنشاد و فرقة أبو شعر السورية ، لتدوى أصوات الأناشيد و التواشيح فى أرجاء المكان : “عودى يا ليالى الرضا بالأنس الذى قد مضى..قد رضى المحبوب و أنلنا المطلوب..ونادى منادى الشرف عفا الله عما سلف”، وسط تصفيق حاد من جانب الحضور.

بالطبول و العود و القانون و الغناء العذب.. أطلقت الفرق الثلاثة رسالتها للسلام ، و هو الاسم الذي تحمله الاحتفالية ، فى ملحمة موسيقية متناغمة ينصت لها المتلقى بأهتمام و تأخذه لعالم أخر يستسلم له فى سعادة و إبتهاج.

وفي النصف الثانى من الحفل.. تنتضم فرقة الرقص المولوى للفرق الموسيقية الثلاثة، لتتعالى أصوات الغناء:”ياجمال النبى .. يا حنان النبى .. والله العظيم يا ناس مالينا غير النبى” ، و “مدد مدد يا رسول الله ..مدد مدد يا حبيب الله”.

قاد الفرقة الدكتور انتصار عبد الفتاح،الذى أكد خلال الاحتفالية سعادته بعمله و تقديم الفريق رسالة سلام للعالم تحمل معاني سامية من خلال الألحان والتواشيح والأناشيد، مضيفاً:”يشرفنا إنضمام فرقة أبو شعر السورية لفرقة سماع ، و نتمنى أن تجمع “سماع” العرب جميعهم”،مشيراً إلى أن الحفل القادم للفرقة سيكون فى مهرجان كارتاج بتونس تمثيلاً عن .

“مولاى يا مولاى إنى ببابك قد بسطت يدى و من لى الوذ به إلاك يا سندى..من لى سواك و من سواك يرى قلبى” ، بكلمات إبتهال الشيخ سيد النقشبندى تختتم الفرق الثلاثة رسالتها للسلام ، موجهيين التحية إلى سوريا ،إندونسيا، ومصر.

 

 

 

أونا