أخبار عاجلة

الحكم على صحفية إيرانية بالسجن سنتين مع 50 جلدة بعد إدانتها بـ«الدعاية ضد النظام»

أعلنت الصحفية الإيرانية، مرضية رسولي، التي تعمل في عدة وسائل إعلام قريبة من الإصلاحيين في إيران، الإثنين، على حسابها على موقع «تويتر» أن حكما صدر عليها بالسجن سنتين مع 50 جلدة بتهمة «الدعاية ضد النظام».

واعتقلت مرضية رسولي المتخصصة في الفنون والثقافة لا سيما في صحيفتي شرق واعتماد، مع صحفيين أخرين، في يناير 2012، في عملية دانتها فرنسا والولايات المتحدة، ثم أفرج عنها لاحقا بكفالة في انتظار محاكمتها التي لم يعرف بعد متى تمت.

وأكدت الصحفية أنها أدينت بتهمة «الدعاية ضد النظام، وتعكير النظام العام عبر مشاركتها في تجمعات».

وكثيرا ما استعملت تهمة «الدعاية ضد النظام» لملاحقة ناشطي المجتمع المدني والمسؤولين السياسيين والصحفيين بعد حركة الاحتجاج التي تلت اعادة انتخاب الرئيس الأسبق، محمود أحمدي نجاد، في 2009.