أخبار عاجلة

أطفال صينيون يمارسون مهام سفراء دول لاتينية في بكين

زار بعض طلاب المدارس الثانوية في الصين، الإثنين، 6 سفارات لاتينية وشغلوا بشكل رمزي مقاعد «السفراء»، كجزء من مبادرة تستهدف نشر اللغة الإسبانية وثقافة أمريكا اللاتينية بين الشباب الصغار في البلد الآسيوي.

وزار 6 أطفال (أعمارهم 12 عامًا) من دارسي اللغات في الصين المقار الدبلوماسية لبيرو والإكوادور وفنزويلا وكوبا وبوليفيا وكوستاريكا.

وتحدث الأطفال مع السفراء وطواقم البعثات الدبلوماسية عن هذه الدول اللاتينية من أجل معرفة المزيد من المعلومات عن كل دولة.

وتعرف الأطفال، الذين بدأوا العام الماضي دراسة اللغة الإسبانية ويقومون العام الجاري بمواصلة دراستها في التعليم الثانوي، على معلومات أساسية حول كل دولة مثل العاصمة والعملة المحلية والمواقع السياحية والأكلات التقليدية.

يذكر أن سفراء تشيلي وبوليفيا وبيرو وممثلة جمهورية الدومينيكان قد زاروا خلال الأيام الماضية مدرسة الطلاب الستة الواقعة في ضواحي العاصمة بكين.

وتستهدف دول أمريكا اللاتينية تعزيز نشر اللغة الإسبانية في الصين بين الأطفال بعدما أصبحت تدرس لطلاب الجامعات.