أخبار عاجلة

عارف النورياني يمنح القلوب حباً ومداواة

عارف النورياني يمنح القلوب حباً ومداواة عارف النورياني يمنح القلوب حباً ومداواة

يعتبر الدكتور عارف عبد الرحيم النورياني الجراح وطبيب القلب المعروف مهنة الطب مهنة انسانية بحتة ومن يقبل العمل بها يجب أن يدرك أن تدخله ينقذ أرواح كثيرين وتقاعسه قد يحرم انسانا من الحياة. منذ بداية حياته العملية استطاع الدكتور عارف أن يكون نموذجاً مثالياً في العطاء الانساني والرحمة عبر تقديم يد العون للجميع ومعالجة من يحتاج في أي وقت، فهو الطبيب الحاصل على البورد الألماني في الأمراض الباطنية والبورد الألماني لأمراض القلب والأوعية الدموية عام 2000 والذي شارك في العديد من الفعاليات والمؤتمرات المحلية والعالمية المتخصصة في أمراض القلب.

يجيد الدكتور عارف الإنجليزية والألمانية والاوردو وطوال فترة عمله الممتدة لأكثر من 25 عاماً حصد النورياني محبة قلوب الكثيرين من أصحاب القلوب المريضة وذويهم لما لمسوه منه من حب وعطاء ورعاية بحنو، وأجرى الدكتور عارف إلى اليوم اكثر من 6200 عملية جراحية انقذت حياة الكثيرين من مختلف الجنسيات.

حصل الدكتور عارف على ميدالية فخر الإمارات ضمن برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي معتبراً إياها وساماً على صدره يدفعه إلى المزيد من التميز، ويؤمن أن الانسان خلق ليعاون ويساعد غيره وأن أي طبيب يجب أن يعلم أن مهنته ليست عادية ومسئوليته كبيرة تجاه الاخرين، كما انه شارك في العديد من الحملات لتقديم عمليات مجانية داخل الدولة وخارجها.

تزخر السيرة الذاتية للدكتور عارف بالعديد من الشهادات والاوسمة التي حصل عليها داخل الدولة وخارجها ولعل أبرزها وأهمها من وجهة نظره عبارات الشكر والمديح من المرضى وذويهم، فمعظمهم يدينون له بحق الحياة وتخفيف الالام، كما انه لا يبخل يوماً بوقته أو مجهوده أو خبرته في العطاء المستمر..

كما ان مساعدته للكثيرين لا تتوقف على فئة دون أخرى فهو يرى أن هناك حقاً للجميع بالعلاج وأنه كطبيب يجب عليه إتمام واجبه على أكمل وجه. يحرص الدكتور عارف على التواجد يومياً في مقر عمله من الصباح الباكر وقبل مواعيد العمل، كما انه لا يترك العمل إلا اذا اطمأن أن الامور على ما يرام، وعبر السنوات الماضية شهد له العشرات من الاشخاص الذين عملوا معه وتعلموا منه الكثير في العطاء وأداء الواجب على أكمل وجه، وإصراره على تقديم المساعدة للجميع دون تفرقة.