أخبار عاجلة

الشرطة الفرنسية توقف سلفيًا تونسيًا يشتبه فى تجنيده شباب للجهاد بسوريا

الشرطة الفرنسية توقف سلفيًا تونسيًا يشتبه فى تجنيده شباب للجهاد بسوريا الشرطة الفرنسية توقف سلفيًا تونسيًا يشتبه فى تجنيده شباب للجهاد بسوريا

الشرطة الفرنسية

ألقت الشرطة الفرنسية االيوك الجمعة القبض على شاب سلفي تونسي الأصل يشتبه في قيامه بتجنيد شباب للسفر الى سوريا للانخراط بالجهاد وذلك بمدينة جرونوبل بجنوب شرق فرنسا.

وقال مصدر أمني فرنسي أن الشرطة اوقفت الشاب وهو من أصل تونسي لاتهامه بتجنيد إسلاميين متشددين لإرسالهم للتدريب في تونس من أجل القتال في سوريا.

وقال المصدر نفسه إن السلفي البالغ من العمر 28 عاما يتواجد حاليا في مركز احتجاز إداري في ليون (جنوب وسط فرنسا)، بعد أن تم إيقافه في القرية الأولمبية، وهو حي شعبي في جرونوبل.

وفى السياق ذاته..اتخذت وزارة الداخلية الفرنسية قرار طرد عاجل بشأن المشتبه به ويدعى أحمد (ب) ويمقيم منذ سنوات عديدة في فرنسا.

وكان الشاب السلفى التونسى قد أمضى فى السابق بضعة أشهر في السجن بتونس بسبب نشاطه ضمن التيار السلفي.

يذكر أن إسلاميا متطرفا من جرونوبل ويبلغ من العمر 23 عاما، كان قد قتل فى شهر فبراير الماضى بحمص السورية بحسب ما اعلنته أسرته حينها.

أونا