أخبار عاجلة

مورينيو يرحل؟ التاريخ يؤكد، والمدرب: ليس هناك أمان

مورينيو يرحل؟ التاريخ يؤكد، والمدرب: ليس هناك أمان مورينيو يرحل؟ التاريخ يؤكد، والمدرب: ليس هناك أمان

برغم الضجة الكبيرة التي صاحبت عودته لتدريب تشيلسي قادماً من ريال مدريد الصيف الماضي، إلا أن همهمات بدأت تثار هنا وهناك حول قرب رحيل جوزيه مورينيو مرة أخرى عن نادي العاصمة لندن.

المدرب البرتغالي الملقب بالـ”Special One” لم يحقق أي بطولة مع تشيلسي هذا الموسم مكتفياً بالمركز الثالث في الدوري الإنجليزي وبلوغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الذي ودعه أمام أتليتكو مدريد الإسباني.

مالك تشيلسي الروسي رومان أبراموفيتش معروف عنه أنه لا يتميز بالصبر، بعد أن سبق له إقالة مورينيو بعد شهر واحد على بداية موسم 2007-2008 بالرغم من تحقيقه لستة ألقاب مع الفريق في 3 سنوات من بينها لقبين للدوري الممتاز.

أبراموفيتش أقال أيضاً الإيطالي كارلو أنشيلوتي حينما لم يحقق ألقاباً في العام التالي لفوزه بثنائية الدوري والكأس لأول مرة في تاريخ تشيلسي، وكان الحال مشابهاً لإيطالي آخر هو روبرتو دي ماتيو الذي قاد تشيلسي لأول لقب لدوري أبطال أوروبا في تاريخه قبل أن يدفع ثمن تعثر النتائج قليلاً في الموسم التالي.

مورينيو إعترف بأنه لا يضمن بقائه مع تشيلسي وقال "لا يوجد مدرب في أمان، خاصة في إنجلترا".

واستشهد البرتغالي بالاسكتلندي ديفيد مويس مدرب مانشستر يونايتد المقال مؤخراً، مضيفاً "مويس وقع عقداً لست سنوات لكنه حتى لم يكمل واحداً منها. لا أضمن البقاء هنا حتى نهاية عقدي لكنني أحاول فقط أن أؤدي عملي".

مورينيو الذي انتقد عدداً من لاعبيه علناً في الفترة الأخيرة ومن بينهم إيدين أزار وأوسكار أكد أن الفريق الذي حقق العديد من الألقاب لتشيلسي لم يعد موجوداً، مضيفاً أن تشيلسي يحتاج لبناء فريق جديد "ليس فقط من حيث الأسماء ولكن من حيث الشخصية" على حد تعبيره حتى يعود لحصد الألقاب مرة أخرى.

فيديو اليوم السابع