أخبار عاجلة

حمدين صباحي يطالب أهالي كفر الشيخ بالحشد والمساندة ويذكرهم بوقوفهم معه

20140509_201105

أكد حمدين صباحي مرشح رئاسة الجمهورية في المؤتمر الذي عقد بقاعة الشباب والرياضة إن أهالي كفر الشيخ كانوا معي وليا الفخر إني معاكم ونحن نناضل من أجل حقوق بسيطة لكفرالشيخ، وبالذات الحامول والبرلس، كنا معًا عندما دافعنا عن الصيادين وحقهم، كنا معًا عندما كان الطريق الدولي هينتهك أرض الفلاحين فغيرنا مساره، كنا معا لما عندما منعنا بيع مصنع السكر بالحامول فأنقذناه وأنقذنا الفلاحين، كنا معا في معاركنا المحلية، كنا معًا روح واحدة في البرلمان بشوفكم بتشدوا على ايدي وتساعدوني ضد حكومة الحزب الوطني، وأنا أقول يشرفني أن أرفض.

وأضاف حمدين صباحي مرشح رئاسة لجمهورية إن الكرة في المعلب ولا يعترف بأي نتيجة إلا بعد إطلاق صفارة النهاية مشيراً أن من يقول أن العملية محسومة مخطئ، وأضاف مضى زمن الحسم قبل بدء العملية الانتخابية مشيراً أنه يراهن على أهالي كفر الشيخ محافظته التي عاش فيها وتربى بها وهو ابن فلاح عاش والتحم بالصيادين في البرلس وبلطيم .

وأكد صباحي إنه يريد ـأن تكون المحافظة لها مكانتها مثل بقية محافظات والتني لا يفرق بينها ، مضيفًا :” أنه سعيد برؤيته الوجوه اللي شاركته في كل المعارك ضد الفساد منذ عام 95 خاصة الحامول والبرلس” .

وعدد صباحي المشاكل التي وقف فيه مع المواطنين منها مشكلة الطريق الدولي والتي كان سينتهك أرض الفلاحين مؤكدًا لهم أنه تمت معارضة الطريق إلى أن تم تغيير مساره، إضافة إلى 20140509_201707الوقوف أمام بيع مصنع السكر بالحامول الذي كان سيضيع حق الفلاحين، لافتًا إلى أنه دائما ما يتذكر وقوفهم جانبه والشد على يده عند معارضة فساد الحزب الوطني، وتصدير الغاز لإسرائيل، مشيرًا إلى أنهم سيكونون السند والعون له عند توليه في حال فوزه بالانتخابات لمحاربة الفساد.

وأضاف صباحي أنه يشعر بالفخر عندما يتذكر الشهيدة الحاجة لطيفة والحاج بلال الذين كان جيلهم دعم لجيله، وأنه يشعر بالسعادة لرؤية كفر الشيخ الولادة بها جيل جديد لهم وحلمهم هم أصحاب المستقبل.

وأضاف حمدين صباحي، مرشح الرئاسة، أمامنا مهمة للنصر، وسنخوضها معًا باذن الله ، مصر التي تليق بنا وبكم، مصر التي نستاهلها محتاجة تبقي دولة حديثة، دولة بتقدم نفسها كجزء من العالم الحديث، لازم وعي الناس وثقافتهم ومشاركتهم تبقي ديمقراطية بالفعل، وأول وأهم مهمة تعليم جديد راقي جيد يربي الأجيال، تعليم يلبي احتياجات سوق العمل، ولابد من تحديث التعليم الفني .

20140509_201659

أونا