أخبار عاجلة

فريق طوارئ عسكري أمريكي يصل إلى نيجيريا للبحث عن الفتيات المخطوفات

فريق طوارئ عسكري أمريكي يصل إلى نيجيريا للبحث عن الفتيات المخطوفات فريق طوارئ عسكري أمريكي يصل إلى نيجيريا للبحث عن الفتيات المخطوفات

    وصل فريق من الخبراء الاميركيين الى نيجيريا للمساعدة في العثور على اكثر من مئتي تلميذة خطفتهن حركة بوكو حرام الاسلامية، حسبما اعلنت متحدثة باسم السفارة أمس.

وقالت روندا فيرغوسون اغوستس "لقد وصل الفريق"، دون تحديد تشكيلته. وكان مسؤولون اميركيون اعلنوا سابقا ان واشنطن سترسل فريقا عسكريا بالاضافة الى خبراء من وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي آي".

وقال كيري في تصريحات في وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تركز على جماعة "بوكوحرام" المتطرفة منذ وقت طويل جدا.

وأضاف أن الولايات المتحدة تبذل كل جهد ممكن ل"التصدي للتهديد" الذي تشكله جماعة بوكو حرام.

وتصاعدت حدة الغضب العالمي ضد اختطاف أكثر من 200 فتاة نيجيرية على أيدي الجماعة المتشددة، مع إطلاق حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لقيت دعما عالميا.

ولاقت الحمله نجاحاً بعدما انضمت السيدة الأولى للولايات المتحدة ميشيل أوباما والتلميذة الباكستانية مالالا يوسف زاي التي نجت من محاولة اغتيال من جانب طالبان، لها.

وقالت ميشيل أوباما: "صلواتنا مع الفتيات النيجيريات وأسرهن، حان الوقت لإعادة فتياتنا".

ومن جانبها قالت يوسف زاي، وهي ناشطة في مجال التعليم، إنها تعتبر الفتيات المختطفات "أخواتي".

وخرج آلاف الأشخاص في مسيرات بعدة مدن عالمية إلى السفارات النيجيرية، متأثرين بهذه الحملة، بما في ذلك جنوب أفريقيا ولندن ونيويورك للمطالبة ببذل مزيد من الجهد للعثور على الفتيات.

واختطفت الفتيات في 14 أبريل من مدرسة داخلية في بلدة تشيبوك في شمال نيجيريا.

وهدد زعيم بوكو حرام ،أبو بكر شيكو، ببيع الفتيات واسترقاقهن. ولم يتضح بعد عدد الفتيات المحتجزات لدى بوكو حرام ، حيث تمكنت بعضهن من الفرار بعد عملية الخطف الأولى.

وأعلنت الشرطة النيجيرية الأربعاء عن مكافأة قدرها 50 مليون نايرا (310 آلاف دولار) لمن يرشد عن مكان احتجاز الفتيات.

يذكر أن الجماعة مسؤولة عن أكثر من 1500 عملية قتل وخطف للعديد من النساء منذ مطلع العام.