أخبار عاجلة

الإعلاميون الأفارقة يحذرون من محدودية الاهتمام المصرى بالقارة السمراء

الإعلاميون الأفارقة يحذرون من محدودية الاهتمام المصرى بالقارة السمراء الإعلاميون الأفارقة يحذرون من محدودية الاهتمام المصرى بالقارة السمراء

طالب الوفد الإفريقى الإعلامى الممثل لستة دول إفريقية يزور حاليا فى الحوار المصرى الإفريقى، الذى نظمه المركز الإقليمى للدراسات الاستراتيجية بالتعاون مع الهيئة العامة، للاستعلامات بضرورة تعميق العلاقات بين مصر وإفريقيا، لافتا إلى محدودية الاهتمام المصرى بالقارة السمراء.

وطالب الوفد الذى يضم عشرة من كبار الصحفيين بدول إثيوبيا والكونغو الديمقراطية وبوروندى والسودان وكينيا وأوغندا، بضرورة بأن تتضمن المقررات التعليمية المصرية جزءا مفصلا عن إفريقيا لتعريف الطلاب المصريين بالقارة، وأكد الوفد ضرورة اهتمام مصر بنشر وتعليم اللغة العربية فى القارة السمراء، منوهًا إلى أن اللغة العربية لا تدرس فى إفريقيا إلا فى المساجد، مؤكدًا أن اللغة من أهم روافد الترابط الإنسانى لافتًا إلى أهمية إنشاء مؤسسات لتعليم اللغة العربية فى إفريقيا، وانطلاقًا من ضرورة مواجهة الصورة السيئة للقارة الإفريقية فى العالم الغربى اقترح مدير التليفزيون الحكومى بدولة بورندى إنشاء قناة تلفزيونية إفريقية تتعاون جميع دول القارة فى إنشائها يكون الهدف منها تحسين صورة إفريقيا فى الغرب.

من جانبه أكد السفير صلاح عبد الصادق، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، فى اللقاء أن الزيارة التى يقوم بها وفد الصحفيين والإعلاميين الأفارقة، تأتى فى إطار جهود الهيئة للتواصل مع دول القارة الإفريقية، وتهدف لتعريف الصحفيين والإعلاميين الأفارقة بتطورات العملية السياسية فى مصر، مما يساهم فى تعريف دوائر الرأى العام الإفريقى بحقيقة تطورات الموقف الداخلى المصرى، مشيرا إلى الدور الذى تلعبه مراكز الفكر المصرية فى عملية التواصل الفكرى مع المؤسسات الإعلامية والصحفية الإفريقية.

بينما أكد السفير حمدى لوزة، نائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية أهمية جلسة الحوار مع الصحفيين والإعلاميين الأفارقة، وضرورة التعرف عن قرب عن آرائهم ورؤيتهم حول قضايا العلاقات وانطباعاتهم عن زيارتهم للقاهرة.

فيما قدم السفير عزمى خليفة المستشار الأكاديمى للمركز الإقليمى للدراسات الاستراتيجية ورقة العمل بعنوان "إفريقيا: رؤية مصرية" تناول فيها محورين الأول أهمية إفريقيا الاستراتيجية على الصعيد الدولى، وثانيًا السياسة المصرية تجاه القارة الإفريقية، ورصدت الورقة مجموعة مؤشرات تؤكد تزايد مكانة إفريقيا الاستراتيجية، أهمها زيادة دخل الدول الإفريقية بنسبة 30% خلال العقد الأخير، وأن الاقتصاديات العشر الأسرع نموا فى العالم، منهم سبع دول إفريقية، كما أن أكثر من ثلث القارة تشهد انتخابات ديمقراطية تعددية.

ورصدت الورقة عددًا من التحديات التى تواجهها القارة الإفريقية منها تحول الصراع فى إفريقيا من صراع بين الدول إلى صراع داخل الدول، وظهور الميليشيات والجماعات الدينية المتطرفة.

smsinnerpage.jpg

stripnews2013.png

مصر 365