أخبار عاجلة

هزاع بن زايد يرعى منتدى البيانات الحكومية المفتوحة

هزاع بن زايد يرعى منتدى البيانات الحكومية المفتوحة هزاع بن زايد يرعى منتدى البيانات الحكومية المفتوحة

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية، تنطلق فعاليات "منتدى البيانات الحكومية المفتوحة"، يوم الاثنين المقبل 28 أبريل الجاري، ويستمر لمدة يومين بفندق "ريتز كارلتون" بأبو ظبي، وتنظمه هيئة الإمارات للهوية، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للإدارة العامة، وبرنامج الأمم المتحدة لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية.

ووجهت هيئة الإمارات للهوية دعوة إلى الهيئات والجهات الحكومية بالدولة للمشاركة في فعاليات المنتدى، الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط، ويشكل فرصة فريدة لمناقشة أهمية البيانات المفتوحة في تعزيز نهج الشفافية والحوكمة، ودعم تحقيق التوازن بين عملية إتاحة البيانات والمحافظة على خصوصيتها في الوقت عينه.

تجربة الإمارات

وقال الدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية، إنّ دولة الإمارات أدركت منذ وقت مبكر أهمية إتاحة البيانات والمعلومات للمعنيين على المستويين الحكومي والخاص، بما يدعم مشاركة المجتمع في مسيرة التنمية والتطوير، ويساعد على تفهم احتياجات المجتمع، وتلبية متطلبات التنافسية العالمية، مشيراً إلى أنّ دولة الإمارات نفذت العديد من المبادرات المعلوماتية والخدمية في مجالات المعرفة ونشر الإحصاءات والبيانات.

وأكّد الدكتور أهمية "البيانات المفتوحة" في العصر الحالي، نظراً لما تحققه من فوائد لمؤسسات القطاعين الحكومي والخاص في مجال تحفيز الاستثمار ودعم بيئة العمل، بما يسهم في خلق الفرص، وتقليل نسب البطالة المرتفعة التي تعاني منها الكثير من دول العالم، عدا عن مساهمتها في تشجيع الإبداع، من خلال استغلال البيانات لابتكار خدمات جديدة ذات قيمة مضافة، ودعم البحث العلمي من خلال إجراء البحوث والدراسات، بالاعتماد على ما تنشره المؤسسات من معطيات وإحصاءات.

ولفت الخوري إلى أهمية دور البيانات المفتوحة في دعم عملية التخطيط الاستراتيجي، وزيادة القدرات التنافسية، وتعزيز الإبداع لمصلحة المجتمع والأسواق بشكل عام، ومساهمتها الفاعلة في تعزيز نجاح القرارات في المجالات الاقتصادية والاجتماعية، من خلال إتاحة المعلومات اللازمة لتأسيس الاستثمارات، واتخاذ قرارات التوسع الأفقي والرأسي للأفراد والشركات والمؤسسات.