واشنطن: اتفاق المصالحة الفلسطينية «مثير للمشاكل»

قالت الولايات المتحدة، الأربعاء، إنها تشعر بخيبة أمل بسبب اتفاق حركة المقاومة الإسلامية «حماس» في غزة ومنظمة التحرير الفلسطينية «فتح»، التي يقودها الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، على تنفيذ اتفاق مصالحة، وأوضحت أنه يمكن أن «يعقد جهود السلام بشكل خطير».

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، جين ساكي، للصحفيين: «التوقيت مثير للمشاكل، ونشعر بالتأكيد بخيبة أمل إزاء الإعلان».

وأضافت: «يمكن أن يعقد ذلك جهودنا بشكل خطير، ليس فقط جهودنا، وإنما جهود كل الأطراف لمواصلة مفاوضاتها».