أخبار عاجلة

“القابضة للغازات”: 501 ألف وحدة سكنية تم توصيل الغاز بها هذا العام

“القابضة للغازات”: 501 ألف وحدة سكنية تم توصيل الغاز بها هذا العام “القابضة للغازات”: 501 ألف وحدة سكنية تم توصيل الغاز بها هذا العام

شريف إسماعيل وزير البترول

أوضح التقرير الذى تلقاه المهندس شريف إسماعيل وزير البترول والثروة المعدنية، من المهندس خالد عبد البديع رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، أن خطة توصيل الغاز الطبيعي خلال عام 2014/ 2015 تستهدف توصيل الغاز لحوالى 800 ألف وحدة سكنية بمختلف المناطق في محافظات .

وأشار التقرير إلى أن هناك تركيزا على مناطق الصعيد والمدن الجديدة للتوسع في استخدام الغاز الطبيعي في ضوء آلية التمويل اللازمة لدفع هذا المشروع والالتزام بالخطة الموضوعة والتى تعد الركيزة الأساسية لتنفيذ الخطة.

وأوضح التقرير أن عدد الوحدات السكنية التى تم توصيلها بالغاز الطبيعي خلال العام المالي الحالي 2013/2014 بلغ حتي الأن 4ر501 ألف وحدة سكنية في محافظات: الغربية، المنوفية، القليوبية، قنا، الأقصر، أسوان، القاهرة، الجيزة، الإسكندرية، البحيرة، بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، البحر الأحمر، دمياط، كفر الشيخ، أسيوط، سوهاج، جنوب وشمال سيناء، الفيوم.

وأشار التقرير إلى أن العمل يمضي على قدم وساق، لتوصيل الغاز الى أكبر عدد من الوحدات السكنية خلال الفترة المتبقية من العام المالي الحالي، لتعويض الفترة التي شهدتها البلاد خلال الربع الأول من العام، باعتباره الحل الأمثل لترشيد استهلاك البوتاجاز، حيث يسهم توصيل الغاز في تخفيف عبء الدعم الموجه له فى الموازنة العامة للدولة.

كما أشار التقرير إلي البرنامج يتم تنفيذه من خلال 14 شركة تعمل في مجال توصيل الغاز، لسرعة تنفيذ برنامج العمل، وقد تم توفير التمويل اللازم له بالتنسيق مع وزارتى التخطيط والمالية، بما يسهم في إعطاء دفعات لهذا المشروع القومي.

وأوضح التقرير أن هناك العديد من مناطق المحافظات المختلفة قد شهدت توصيل الغاز لأول مرة، كما أن هناك اهتمامات بالتوسع لتوصيل الغاز في المناطق الشعبية ذات الكثافة السكانية الكبيرة.

ومن جانبه، أهاب المهندس جمال حجازي نائب رئيس الشركة القابضة للغازات، المواطنيين بمختلف مناطق محافظات مصر، بضرورة سرعة التعاقد مع الشركات العاملة في مجال توصيل الغاز لوحداتهم السكنية، بما يتيح لهم الاستفادة من التوصيل المقررة خلال فترة تنفيذ المشروع.

/أ ش أ/

أونا