أخبار عاجلة

ننشر تفاصيل مصرع محمد احمد عيد – الشهير بـ ” الهبلة ” في ببورسعيد

المتهم القتيل

بعد سبع سنوات من القبض عليه في القضية الشهيرة ببورسعيد باسم سمورة شقيق الشقي خطر محمد أحمد عبد بخيت الشهير بالهبلة و الهارب من سجن ليمان طره و الذي لقي مصرعه في تبادل إطلاق نار بينه و بين رجال الشرطة في محاولة للقبض عليه.

تبلغ مساء اليوم 21 الجارى .. وعقب تبادل اطلاق الأعيرة النارية بمنطقة دليسبس – دائرة قسم شرطة الشرق .

تمكن ضباط ادارة البحث الجنائى بمديرية امن بورسعيد بالإشتراك مع ضباط ادارة قوات الأمن من رصد تحركات الشقى الخطر / محمد احمد عيد بخيت – شهرتة (الهبلة) – مقيم دائرة قسم الزهور (مسجل جنائيا اتجار فى المخدرات ) والهارب من “ليمان وادى النطرون” اثناء احداث ثورة 25 يناير 2011 وذلك عقب الحكم علية بالسجن “المؤبد” فى قضية “مقاومة سلطات” المعروفة اعلاميا بقضية “السمورة” .

و كان المتهم مطلوب ضبطة واحضارة فى عدد (8) قضايا (قتل – خطف – سرقة بالإكراة – مقاومة سلطات – سرقة سيارة بالإكراة – اطلاق اعيرة نارية واتلاف محل).والمحكوم علية بالسجن المؤبد فى عدد ثلاث قضايا بإجمالى (75) سنة سجن عقب هروبه من السجن.

-وبمجرد رؤية المذكور للقوات قام بالنزول من السيارة الأجرة التى كان يستقلها.. وبادرهم باطلاق الأعيرة النارية تجاههم… والتى بادلتة اطلاق الأعيرة النارية … اسفرت عن اصابتة بعدة طلقات نارية … تم نقلة على اثرها الى مستشفى بورسعيد العام … حيث لقى مصرعة متأثرا بإصابتة .

- وقد عثر بحوزتة وداخل السيارة التى كان يستقلها على بندقية الية عيار 7.62 ×39 وعدد (13) طلقة من ذات العيار …وعدد (5) خزينة خاصة بذات البندقية وكذا طبنجة ماركة جلوك (تبين انها خاصة بمديرية امن الشرقية ومبلغ بسرقتها من مركز كفر صقر / شرقية اثناء احداث ثورة 25 يناير 2011 ) .

السيارة التي كان يركبها القتيل- بالعرض على السيد وزير الداخلية – وجه سيادتة الشكر لمديرية امن بورسعيد … و امر سيادتة بصرف مكافأة مالية للضباط والقوات المشاركة فى المأمورية تحفيزا لهم ولزملائهم .

المضبوطات

أونا