المتهمون بقتل “ضباط كرداسة” ينفون التهم الموجهة إليهم

المتهمون بقتل “ضباط كرداسة” ينفون التهم الموجهة إليهم المتهمون بقتل “ضباط كرداسة” ينفون التهم الموجهة إليهم

أنكر المتهمون بقضية قتل ضباط كرداسة أتهامات النيابة الموجة أليهم ، مشيرين الي أنهم من قاموا بحماية الضباط .
> من ناحية اخري ، نفى دفاع المتهمين انتمائهم لاى تيارات سياسية ، و طالب بإدخال المتهمين الأصليين في تلك الدعوي حتي يكونوا عبرة للجميع و ليتم القصاص منهم ،كما طالب الدفاع بالإطلاع علي اوراق الدعوي .

و اضاف الدفاع أنهم علمو باستبعاد العديد من الاسماء الصادر ضدهم أمر ضبط و أحضار في تلك القصية ، مطالباً بتكليف الأمن العام بوزارة الداخلية و المخابرات المصرية بالتحري عن دور المتهمين في الواقعة،منوهاً بوجد خصومة بين الضباط محرري الواقعة و المتهمين بالقضية .

جاء ذلك، خلال نظر محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، لأولى جلسات محاكمة 188 متهماً بينهم 41 هاربين فى القضية المعروفة إعلامياً بأسم “أحداث كرداسة”، والمتهمين فيها باقتحام وحرق وقتل ضباط وجنود مركز كرداسة، خلال شهر أغسطس 2013.

كانت النيابة العامة قد وجهت للمتهمين، وعددهم 188 متهماً، تهم التجمهر بغرض تنفيذ أعمال إرهابية، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وإرتكاب جرائم القتل العمد، والشروع فيه، بحق ضباط و أفراد قوة شرطة مركز كرداسة، انتقاماً لفض أعتصامى رابعة العدوية وميدان النهضة.

 

أونا