أخبار عاجلة

وزير الدفاع الجديد.. قائد ميداني من الطراز الأول.. وله دور كبير في ثورتي يناير ويونيو

وزير الدفاع الجديد.. قائد ميداني من الطراز الأول.. وله دور كبير في ثورتي يناير ويونيو وزير الدفاع الجديد.. قائد ميداني من الطراز الأول.. وله دور كبير في ثورتي يناير ويونيو

نشر المتحدث العسكري، العقيد أركان حرب أحمد محمد على، تقرير عن الفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي.

وذكر فيه تفاصيل تعيين الفريق صبحى وزيرا للدفاع خلفا للمشير ، ونبذة عن الحياة العسكرية للفريق.

حيث أصدر المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية قراراً جمهورياً بتعيين الفريق أول / صدقي صبحي سيد ، قائداً عاماً للقوات المسلحة وزيراً للدفاع والإنتاج الحربى .

- هذا وقد وأدى الفريق أول / صدقى صبحى اليمين القانونية كوزيراً للدفاع ظهر اليوم بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة .

والفريق أول / صدقى صبحى من مواليد عام 1955 ، وقد تخرج من الكلية الحربية عام 1976 ضمن الدفعة 68 حربية ، وتدرج فى الوظائف القيادية بسلاح المشاة من قائد فصيلة وحتى قائد فرقة مشاة ، ثم عين رئيساً لأركان الجيش الثالث الميدانى فقائداً له ، ليتولى بعد ذلك رئاسة أركان حرب القوات المسلحة فى 12 أغسطس عام2012 .

وحصل الفريق أول / صدقى صبحى على جميع الفرق الحتمية بسلاح المشاه ، وحصل على درجة الماجستير فى العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان ، وزمالة كلية الحرب العليا بأكاديمية ناصر العسكرية العليا ، كما حصل على دورتى المشاة الاساسية والمتقدمة ودورة تخطيط التدريب ودورة كلية الحرب العليا البرية من الولايات المتحدة الأمريكية.

وحصل سيادته على العديد من الأنواط والنياشين منها ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة ، ونوط الخدمة الممتازة ، ونوط الواجب العسكرى من الطبقة الثانية ، ونوط 25 ابريل ، وميدالية اليوبيل الفضى لتحرير سيناء ، وميدالية 25 يناير 2011 ، ونوط الواجب العسكرى من الطبقة الأولى .

والفريق أول / صدقى صبحى قائداً ميدانياً من الطراز الأول ويظهر ذلك جلياً خلال مسيرته العسكرية طوال مدة خدمته بالقوات المسلحة .

وقد كان للفريق أول / صدقى صبحى دوره العظيم أثناء وبعد ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011 حينما كان قائداً للجيش الثالث الميدانى ونجح فى التصدى لأعمال الفوضى وتمكن من السيطرة على الانفلات الأمنى فى محافظات السويس وجنوب سيناء والبحر الأحمر ، بالإضافة لعقده العديد من اللقاءات مع القوى السياسية والحزبية وشباب الثورة فى مدينة السويس الباسلة.

وعند توليه منصب رئيس أركان حرب القوات المسلحة كان من أبرز اهتماماته الكفاءة القتالية واللياقة البدنية لبناء الفرد المقاتل القادر على أداء المهام المكلف بها تحت مختلف الظروف وبناء جندى القرن الواحد والعشرون القادر على أن يتواكب مع أحدث انظمة وتكنولوجيا العصر الحديث فى فنون القتال وأنظمة التسليح .

كما كان له دوراً وطنياً فعالاً قبل وأثناء ثورة الثلاثين من يونيو ورافق المشير / عبدالفتاح السيسى فى تلك اللحظات الفارقة من تاريخ الوطن ، هذا بالإضافة لدوره الكبير فى القضاء على الإرهاب بسيناء من خلال متابعته المستمرة وزايارته الميدانية لتفقد القوات بسيناء .

أونا