الكاثوليكوس آرام للبابا تواضروس: الرب يبارك مصر والكنيسة الأرثوذكسية

الكاثوليكوس آرام للبابا تواضروس: الرب يبارك مصر والكنيسة الأرثوذكسية الكاثوليكوس آرام للبابا تواضروس: الرب يبارك مصر والكنيسة الأرثوذكسية

قام قداسة البابا تواضروس الثانى، مساء اليوم، بزيارة قداسة الكاثوليكوس آرام الأول كاثوليكية الأرمن الأرثوذكس، وذلك بكاثوليكية الأرمن الأرثوذكس بانطلياس فى كنيسة القديس كريكور ( جريجوريوس المنور)، والذى رحب بقداسة البابا والوفد المرافق معه.

وقال جريجوريوس المنور "إننا من عائلة كنسية واحدة هى الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية وقد بدأنا مع قداسة البابا شنودة الثالث لقاءات سنوية، نأمل أن تستمر بين الأرمن والأقباط والسريان، فلنا تاريخ واحد ومشتركون فى تقديم شهداء من كنيستنا، والبطريرك زكا كان مشتركا معنا فى كل هذا ليعطى الرب راحة لنفسه ويجب أن نستمر فى العمل والتعاون معا وهذا هام للوحدة الكنسية".

ووجه المنور الشكر للبابا تواضروس على زيارته التى تدعم علاقة الكنيستين، قائلا "الرب يبارك ويبارك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الشقيقة"، وشكره قداسة البابا تواضروس الثانى على الاستقبال الحافل.

وقال البابا تواضروس "يجمعنا تاريخ مشترك ونحمل فى قلوبنا محبة كبيرة لمار أغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك أنطاكية، فقد شارك مع قداستكم ومثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث فى حفظ الإيمان نقيا، ونحن نعلم أن التاريخ والحضارة جمعنتا فى الماضى والحاضر والمستقبل".

وأضاف البابا "نفرح بتاريخ الكنيسة الأرمنية وشهدائها وقديسيها فالقديس غريغوريوس الأرمنى نذكره فى قداستنا وصلواتنا ونذكر تاريخ الأرمن وما تعرضوا له من آلام وهى سمات الذين يحيون مع المسيح".

smsinnerpage.jpg

stripnews2013.png

مصر 365