أخبار عاجلة

التجربة الانتخابية رفعت الوعي السياسي للمواطنين

التجربة الانتخابية رفعت الوعي السياسي للمواطنين التجربة الانتخابية رفعت الوعي السياسي للمواطنين

أكد معالي الدكتور أنور محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات، أن التجربة الانتخابية للإمارات تشكل تجربة وطنية خالصة، وساهمت بارتفاع مستوى الوعي السياسي لدى المواطنين وزيادة اهتمامهم بالشأن العام وحرصهم على المشاركة في الحياة السياسية للإمارات خلف قيادتها الرشيدة التي تسخر جميع الإمكانات والطاقات لتحقيق رفعة الوطن وإعلاء شأنه على الساحة العالمية.

وأوضح معاليه أن برنامج التمكين السياسي لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يهدف إلى تفعيل دور المجلس الوطني الاتحادي، وتمكينه ليكون سلطة مساندة ومرشدة وداعمة للمؤسسة التنفيذية، من خلال العمل على أن يكون مجلساً أكثر قدرة وفاعلية والتصاقاً بقضايا الوطن وهموم المواطن، وأن تترسخ عبره قيم المشاركة ونهج الشورى من خلال مسار متدرج منتظم عبر مسيرة تكلل بمشاركة أوسع لأبناء الوطن في رسم مستقبلهم.

دراسات وتصورات

جاء ذلك خلال ترؤسه الاجتماع الثاني للجنة الوطنية للانتخابات، حيث تمت مناقشة مجموعة من الدراسات والتصورات المتعلقة بالعملية الانتخابية، والتأكيد على أهمية الاجتماعات المبكرة للجنة بما يمكنها من دراسة متطلبات التحضير الجيد للانتخابات المقبلة.

وصادقت اللجنة خلال اجتماعها الثاني على محضر الاجتماع الأول للجنة الوطنية، واستعرضت الميزانية المقترحة وهيكلة اللجنة المقترحة، مؤكدة أهمية عقد الاجتماعات المبكرة قبل انتهاء مدة المجلس الوطني الاتحادي تجاوباً مع رغبة القيادة السياسية في منح اللجنة الوطنية للانتخابات الوقت الكافي لدراسة متطلبات التحضير الجيد للانتخابات المقبلة، كما ناقشت اللجنة عددا من الموضوعات المتعلقة بالمرحلة المقبلة من عمل اللجنة.

حضور

حضر الاجتماع حمد عبد الرحمن المدفع أمين عام شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، ومعالي الدكتور هادف جوعان الظاهري وزير العدل، والدكتور المهندس علي محمد خوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية، والفريق سيف عبد الله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، وطارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي.