جوجل تبيع موتورولا بـ 3 مليار دولار بعد شرائها بـ 12 من أجل براءات الاختراع

جوجل تبيع موتورولا بـ 3 مليار دولار بعد شرائها بـ 12 من أجل براءات الاختراع جوجل تبيع موتورولا بـ 3 مليار دولار بعد شرائها بـ 12 من أجل براءات الاختراع

أعلن المدير التنفيذي لشركة غ “لاري بيج” عن استحواذ شركة لينوفو الصينية على شركة  ”موتورولا موبيليتي” التابعة لغوغل مقابل 2.91 مليار دولار.، وقال “بيج” بأن لينوفو تمتلك الخبرة اللازمة لتحويل موتورولا إلى لاعب أساسي في سوق أندرويد، حيث تتوافر لديها الخبرات في المجال العتادي ويتوفر للشركة الوصول إلى الأسواق العالمية.

وأكد “بيج” بأن لينوفو ستحافظ على موتورولا كعلامة تجارية مستقلة، كما فعلت عندما استحوذت على خط حواسب ThinkPad المحمولة من شركة IBM في العام 2005.

ويذكر أن شركة “google”  قد اشترت قطاع الهواتف في موتورولا Motorola Mobility في العام 2011 مقابل 12.5 مليار دولار أمريكي، حيث كانت الشركة حينها تعاني من أزمة مالية خانقة وتتجه إلى إفلاس أكيد، وحصلت الشركة مقابل هذا الاستحواذ على آلاف براءات الاختراع في مجال الهاتف المحمول التي تملكها موتورولا.

وقال “يانغ يوانغينغ” المدير التنفيذي لشركة لينوفو بأن شركته واثقة أنها تستطيع جمع أفضل مافي الشركتين للتوصل إلى منتجات سيحبها المستهلكون، حيث أثبتت لينوفو سجلًا حافلًا بالنجاح في تقوية العلامات التجارية .

وقد أشار البيان الصحفي الذي نشرته شركة موتورولا بأن غوغل ستحافظ على ملكية الغالبية العظمى من براءات اختراع موتورولا، في حين ستحصل لينوفو ضمن شراكة مستمرة مع غوغل على حق ترخيص استخدام براءات الاختراع هذه في منتجاتها.

و يبدو الخبر غير منطقي للوهلة الأولي، إلا أنه وعلى ضوء المعلومات المتوفرة يبدو قيام غوغل ببيع موتورولا منطقيًا، حيث ستحتفظ غوغل بآلاف براءات الاختراع في مجال الهاتف المحمول، وهي في نفس الوقت لا تمتلك الخبرة الكافية لإدارة وتسيير شركة متخصصة بصنع العتاد مثل موتورولا، كما أن موتورولا نفسها هي شركة خاسرة أساسًا ولم تساهم في إدخال أية أرباح تُذكر لشركة غوغل، لهذا يبدو بأن الحل الأفضل كان بيع موتورولا لشركة كبيرة ذات خبرة واسعة مثل لينوفو والاحتفاظ ببراءات الاختراع الثمينة التي ستبقى لدى غوغل.

يأن لينوفو هي واحدة من أكبر الشركات المُصنّعة لأجهزة الحاسب الشخصي في العالم، وتمتلك حضورًا كبيرًا في السوق الآسيوية في مجال الهواتف المحمولة.

أونا