أخبار عاجلة

سفير مصر بالتشيك يفتتح معرضا لعرض اكتشافات بعثة التنقيب عن الآثار

افتتح السفير محمد عبد الحكم، سفير فى التشيك، معرض اللوحات التوضيحية والصور الخاصة بأهم الاكتشافات التى عثرت عليها البعثة التشيكية للتنقيب عن الآثار فى مصر والسودان بعنوان "حضارة النيل".

وأقيم المعرض بمعهد علوم المصريات بجامعة تشارلز فى العاصمة التشيكية براج، حيث تناول أحدث الاكتشافات الأثرية التى نجحت بعثة علماء الآثار التشيكيين برئاسة عالم المصريات ومدير معهد علوم المصريات التشيكى بجامعة تشارلز الدكتور Miroslav Bárta فى اكتشافها فى مصر والسودان فى أعلى النيل خلال الفترة من 2011 إلى 2013.

وكان آخر هذه الاكتشافات مقبرة أحد الأطباء الفراعنة Schebseskaf Anch (الطبيب الخص للحاكم) فى منطقة أبو صير بالقرب من القاهرة (وهو أحد الكهنة فى الأسرة الخامسة التى امتدت من عام 2500 إلى عام 2350 قبل الميلاد الدولة القديمة) فى شهر أكتوبر الماضى.

وهو الاكتشاف الذى يعد من أهم 10 اكتشافات أثرية على مستوى العالم خلال عام 2013، وترجع أهمية تلك المقبرة إلى أنها تكشف عن معلومات جديدة عن الحضارة المصرية القديمة ودورها فى تطور الحضارة الإنسانية.

وقال السفير محمد عبد الحكم إن البعثة التشيكية للتنقيب عن الآثار فى مصر، والفريق المصرى الذى يضم 50 باحثا وعامل مصريا، كانت البعثة الوحيدة للتنقيب عن الآثار التى كانت تعمل فى مصر خلال الفترة من 2011 إلى 2013 بصفة منتظمة ومستمرة وبدون انقطاع رغم الأحداث التى وقعت فى مصر ، مشيرا إلى أن متحف مدينة Olomouc التشيكية عثر على قطعة نادرة من قماش الكتان الخاصة بمومياء رمسيس الثانى فى نهاية عام 2013، وأنه سوف يتم عرضها للجمهور لأول مرة فى معرض سيقام عن "مصر القديمة" فى مدينة Olomouc التشيكية خلال عام 2014.
>


>1.jpg
>
>
>G52e940e6c37e8.jpg
>
>
>G52e940e762d15.jpg
>
stripnews2013.png

مصر 365