أخبار عاجلة

محاولة لإيقاظ Schumacher في ظل خوفٍ على دماغه

محاولة لإيقاظ Schumacher في ظل خوفٍ على دماغه محاولة لإيقاظ Schumacher في ظل خوفٍ على دماغه

بعد مرور شهر على الحادث الذي تعرض له بطل العالم السابق في الـFormula One الألماني Michael Schumacher ودخوله في غيبوبة قسرية، بدأ وضعه الصحي بالاستقرار، ما يُتيح للأطباء بإنعاشه تدريجياً وإيقاظه.

وقد بدأ الأطباء بإيقاظه تدريجياً، تجنباً لإلحاق أيّ ضرر بدماغه؛ وذلك بوضعه في جوّ تبلغ حرارته 35 درجة مئوية، حيث أبدى Schumacher تجاوباً جيّداً مع عملية إخراجه من الغيبوبة، حسب ما ذكرت مجلة "L’ equipe" الفرنسية.

وأوضحت المجلة الفرنسية أنّ الطاقم الطبي سيقوم بإخراج Schumacher من الغيبوبة المصطنعة، التي من المفترض أن تكون لمدّة 15 يوماً فقط في الحالات العادية، حين يتأكّدون من أنّ الضغط على دماغ الرياضي العالمي قد أصبح خفيفاً ومستقرّاً.

وعلى الرغم من الأمل في أن يستفيق، يبقى الخوف قائماً من إمكانية إصابة Schumacherبضررٍ ما في القسم السليم من دماغه، إلى جانب الخوف من مستقبل وضعه بعد استفاقته من الغيبوبة المصطنعة.

الطبيب المعالج Gerard Audibert رفض أن يناقش حالة Schumacher، مكتفياً بالحديث عن حالات الغيبوبة بشكل عام، مشيراً إلى أنّ الأطباء يتابعون بدقة ردّ فعل المريض بعد إخراجه من الغيبوبة، حيث يتمّ فحصه لمعرفة ما إذا كان بالإمكان التواصل معه، من خلال التحفيز الشفهي بأوامر من مثل "اضغط على يدي" أو "افتح واغمض عينيك".

ونسبت وكالة الصحافة الفرنسية إلى الطبيب المعالج قوله إنّ مرحلة الشفاء بعد الخروج من الغيبوبة المصطنعة ستكون طويلة جداً، لافتاً إلى مسألة الإعاقة الدائمة بعد حادث من هذا النوع، والتي لا يمكن الجزم بها نهائياً إلا بعد مرور عامين.

يذكر أن Michael Schumacher يرقد منذ تعرضه لحادث تزلج في جبال الألب الفرنسية في مستشفى غرونوبل الجامعي، حيث وضع في غيبوبة مصطنعة لتخفيف الضغط عن دماغه بسبب الإصابة الخطيرة التي تعرض لها، بعدما ارتطم رأسه بصخرة، خلال تزلجه في الـ 29 من ديسمبر الماضي

سيدتي