أخبار عاجلة

حكام شمال نيجيريا يطالبون الحكومة بالقضاء على أنشطة “بوكو حرام”

حكام شمال نيجيريا يطالبون الحكومة بالقضاء على أنشطة “بوكو حرام” حكام شمال نيجيريا يطالبون الحكومة بالقضاء على أنشطة “بوكو حرام”

ارشيفية

حث حكام شمال نيجيريا، الذي تقطنها أغلبية سكانية مسلمة، حكومة الرئيس جودلاك جوناثان على العمل على وضع حد لأنشطة جماعة بوكو حرام المتشددة، والتي أدت إلي مقتل وإصابة الآلاف خلال الأعوام الماضية وشلت الحركة الاقتصادية للمواطنين.

وقال رئيس منتدي حكام الشمال بابنجيدا عليو – في تصريح صحفي اليوم – إن “الحكام قلقون من تجدد أعمال العنف وقتل الأبرياء والتي كان آخرها منذ أيام مقتل 18 شخصًا في حادثين بولاية بورنو شمال شرق البلاد”، واصفًا عمليات القتل بالفظيعة وغير الآدمية.

وطالب البيان قوات الأمن بالعمل على وضع حد لأعمال العنف القبلي بين رعاة قبيلة الفولاني وسكان قري بوسط البلاد على خلفية تملك أراضي رعي الماشية، محذرا من انتشار أعمال العنف لتشمل مناطق أخري.

يشار إلي أن بوكو حرام معناها بلغة الهوسا المنتشرة بشمال نيجيريا المسلم “التعليم الغربي حرام”، وهي جماعة إسلامية نيجيرية مسلحة تدعي العمل على تطبيق الشريعة الإسلامية في ولايات نيجيريا المسلمة.. وسميت هذه الجماعة بطالبان نيجيريا وأيضا أهل السنة والجماعة، وهي مجموعة مؤلفة خصوصا من طلبة تخلوا عن الدراسة وأقاموا قاعدة لهم في قرية “كاناما” بولاية “يوبي” شمال شرقي البلاد على الحدود مع النيجر.

 

أ ش أ

أونا