أخبار عاجلة

هذا ما لا تعرفينه عن إزالة الشعر بتقنيةIPL!

هذا ما لا تعرفينه عن إزالة الشعر بتقنيةIPL! هذا ما لا تعرفينه عن إزالة الشعر بتقنيةIPL!

هذا العلاج الفعّال في إزالة الشعر ليس بجديد أبداً على المرأة. لكننا خصّصنا لك في هذا الموضوع بعض المعلومات التي قد تهمّك في هذا السياق.
ما هي منافع إزالة الشعر بـ IPL مقارنةً بالشمع أو الحلاقة بالشفرة ?
يوفّر علاج الضوء النابض المكثف والمسمّى بـ IPL راحة للمرأة، بخلاف الألم الذي يسبّبه إزالة الشعر بالشمع أو حتى بالليزر، وفق التقنية التقليدية، فضلاً عن كون العلاج متدني التكلفة مقارنةً بتكنولوجيات أخرى. وعلى الرغم من أنه أغلى على المدى المنظور، إلا أنه على المدى البعيد سيوفّر عليك آلاف الدولارات مقارنةً بخيارات أخرى لإزالة الشعر.
هل يمكن اعتبار علاج IPL علاجاً دائماً؟
يمكن لمعظم الذين يخضعون لهذا العلاج أن يتوقعوا نتائج دائمة بنسبة تتراوح ما بين 80 و90 %. وحتى لو نمَت بعض الشعيرات مرةً أخرى فستكون خفيفة ورفيعة. بعد الانتهاء من العلاج، قد تضطر من خضعت له إلى معاودة الجلسات مرة أو مرتين في السنة.
ما هو عدد الجلسات الضروريّة لإنجاز العلاج؟
نطلب من النساء تخصيص سنة أو أكثر بقليل لإنجاز العلاج بشكل كامل. في الواقع، يحتاج معظم الأشخاص إلى ما يتراوح بين 8 و12 جلسة للحصول على نتائج دائمة. وقد تبدأ النتائج بالظهور منذ الجلسة الأولى.
ما هو الوقت المخصّص لكلّ جلسة؟
يمكن لجلسة واحدة مخصّصة لإزالة الشعر من منطقة واحدة من الجسم أن تدوم لمدة تتراوح ما بين 10 إلى 25 دقيقة، وفقاً للمنطقة ولطبيعة شعرك.
هل يُسبّبIPL الألم؟ وهل هو سليم؟
تصف معظم النساء هذا العلاج بأنه خالٍ من الألم. ولكن لكلّ واحدة مستوى معيّناً من الحساسيّة. تقدّم بعض الصالونات إمكانية اختبار هذا العلاج قبل الخضوع لجلسة كاملة. بالتالي، إن لم يُناسب العلاج امرأة معيّنة أو تسبّب بالكثير من الألم لها، فعلى الخبير عند إزالة الشعر أن ينصحها باختيار نوع آخر من العلاجات.
هل يمكن معالجة الشعر الأشقر والرمادي والأحمر والأبيض بواسطة هذا الخيار؟
يتمتع علاج الضوء النابض المكثف لإزالة الشعر بفاعليّة كبيرة على صاحبات البشرة الفاتحة والشعر الداكن، إذ إنه يركّز الحرارة على الميلانين في الشعر وينقله إلى الجريب. إنّ الشعر الفاتح أي الذي لا يحتوي على كميّة كبيرة من الميلانين لن يحصل على نتائج تدوم على المدى الطويل.
هل لعلاج الـIPL فاعليّة كبيرة على البشرة الداكنة؟
نظراً إلى أنّ علاج الضوء النابض المكثف يركّز على الميلانين، فقد لا يكون فعالاً جداً على المناطق، حيث لا يوجد تجانس بالألوان بين البشرة والشعر، ويمكن أيضاً أن يُشكّل خطراً عليها. وهنا، يمكن للاختبار أن يساعدنا في معرفة إن كان العلاج مناسباً لبعض المناطق أم لا.

تابعي هنا:

قناع الأفوكادو لمحاربة حبِّ الشباب

 

سيدتي