أخبار عاجلة

وزير التجارة يعلن إطلاق ملتقى التوظيف والتأهيل الثالث مطلع فبراير

وزير التجارة يعلن إطلاق ملتقى التوظيف والتأهيل الثالث مطلع فبراير وزير التجارة يعلن إطلاق ملتقى التوظيف والتأهيل الثالث مطلع فبراير

أعلن منير فخرى عبد النور، وزير التجارة والصناعة، أنه سيتم مطلع الشهر إطلاق ملتقى التوظيف والتأهيل الثالث والذى من المقرر أن يبدأ فعاليته يومى الأحد والاثنين القادمين، بمشاركة أكثر من 70 شركة عالمية ومحلية، وتوفر نحو 16 ألف فرصة عمل حقيقية للشباب من حملة المؤهلات المتوسطة والعليا فى مختلف القطاعات الصناعية، لافتاً إلى أن هذا الملتقى يتم تنظيمه من خلال مجلس التدريب الصناعى التابع للوزارة، وبالتعاون مع وزارة الشباب، ويخدم راغبى العمل فى محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية والعاشر من رمضان.

وأشار الوزير، فى بيان له اليوم الجمعة، إلى أن هذا الملتقى يأتى فى إطار استراتيجية الوزارة لتوفير التدريب الفنى للعاملين فى القطاعات الإنتاجية المختلفة، وذلك من خلال مجلس التدريب الصناعى، والذى يقوم بتقديم كافة البرامج والأنشطة الخاصة بالتدريب الفنى والمهنى وكذلك الإشراف على برامج التدريب والتشغيل التابعة للوزارة ومن ضمنها "البرنامج القومى للتدريب من أجل التشغيل" مع ربط التدريب باحتياجات سوق العمل وتوعية المجتمع بأهمية العمل الفنى، وتوفير فرص عمل لائقة للشباب توفر لهم حياة كريمة وتضمن استمرارية دوران عجلة الإنتاج لما له مردود إيجابى ينعكس على استقرار المجتمع ونموه الفكرى والاقتصادى.

وقال عبد النور، إن هناك رؤية مستقبلية لتطوير برامج التدريب والتأهيل وإصلاح التعليم الفنى تركز على تأسيس كيان موحد للتدريب المهنى داخل وزارة الصناعة، يضم أجهزة التدريب التابعة للوزارة وممثلين عن مؤسسات التعليم والتدريب المهنى والفنى، يستهدف وضع سياسات وبرامج موحدة لعمليات التدريب المهنى والفنى للعمل على زيادة جودة الخدمات التدريبية، والاستفادة القصوى من الموارد البشرية وتأهيل العمالة الفنية وفقا للمقاييس العالمية.

وأشار الوزير إلى أن الملتقى يمثل فرصة للشباب للتعرف على فرص التدريب المتاحة التى يوفرها المجلس من خلال الجهات التدريبية المتخصصة فى مجال التدريب المهنى والفنى، ويتيح الملتقى لراغبى العمل مقابلة الشركات التى تحتاج تعيين عمالة جديدة، ويمثل هذا الملتقى فرصة للمجلس لجمع المعلومات عن الباحثين عن العمل، سواء كانوا أولئك من المشاركين فى هذا الحدث أو من المتصلين بمركز الاتصال الخاص بالملتقى.

ومن جانبه أكد المهندس محمود الشربينى، المدير التنفيذى لمجلس التدريب الصناعى، أنه سيتم التواصل بشكل مباشر مع الشركات الصناعية المشاركة فى الملتقى على مدى يومين لتزويدهم بمعلومات عن خدمات المجلس وكذلك الحصول على معلومات مباشرة منهم حول احتياجاتهم التدريبية والتوظيفية وتعريفهم بقضايا مهمة، مثل الاحتفاظ بالوظائف، وسبل العثور على العمال المناسبين لشركاتهم، وكذلك أهمية التدريب المهنى وفرص التدريب، من خلال مراكز التدريب المهنى والجهات التابعة لإشراف المجلس، وتزويد الباحثين عن العمل بالمهارات الضرورية لإيجاد والحفاظ على الوظيفة المناسبة تحقيقاً لأهداف "البرنامج القومى للتدريب من أجل التشغيل" .

وأضاف أن المجلس يعكف حاليا لإعداد خطة جديدة لملتقيات التوظيف خلال الشهور الستة المقبلة، لتشمل مختلف محافظات الجمهورية، مروراً بالوجه البحرى والدلتا والوجه القبلى وذلك بالتعاون مع وزارة الشباب، لافتا إلى أن البرنامج القومى للتدريب من أجل التشغيل نجح خلال الثلاث شهور الماضية (أكتوبر- ديسمبر) من العام الماضى فى إتاحة نحو 38 ألف و63 فرصة عمل من خلال 181 شركة متنوعة عاملة فى قطاعات الصناعات الغذائية والهندسية والكيماوية والملابس الجاهزة والغزل والنسيج والطباعة ومواد البناء والجلود، بالإضافة إلى القطاع التجارى والخدمات بينما بلغ عدد المتقدمين لشغل هذه الوظائف 10 آلاف و882 شابا.

وقال إن كافة الوظائف التى تم توفيرها خلال أشهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر من العام الماضى تركزت فى محافظات القاهرة الكبرى والفيوم وأسيوط، لافتا إلى أن المجلس يجرى حاليا تجهيز الخطة التدريبية اللازمة للمقبولين فى هذه الوظائف، وفقا لاحتياجات هذه الشركات، وسيتم تدريبهم على احدث المهارات والبرامج التدريبية للارتقاء بقدراتهم الإنتاجية وكيفية التعامل مع احدث المعدات والأجهزة داخل المصانع والشركات.

وأشار إلى أن عدد الباحثين عن العمل من الشباب الذين حضروا المقابلات وملتقيات التوظيف بلغ 10 آلاف و882، بينما بلغ عدد المقبولين طبقاً لمحاضر التثبيت بين الشركات وراغبى الوظيفة 7 آلاف و206 شباب لنحو 121 شركة أرسلت بيانات تشغيل الشباب، وجارٍ متابعة استكمال بيانات الشركات الأخرى الخاصة بعمليات تشغيل الشباب.

وأوضح أن التوزيع القطاعى لعمليات توزيع الشباب على القطاعات الصناعية المختلفة جاء على النحو التالى، حيث استحوذ قطاع الصناعات الغذائية على 2018 والهندسية 157 وقطاع الخدمات 1076 والصناعات الكيماوية 911 والملابس الجاهزة 620 والقطاع التجارى 38 والغزل والنسيج 213 والطباعة 147 والصناعات المعدنية 39، بينما استحوذت قطاعات مواد البناء والجلود والأخشاب على 64 فرصة عمل.

للمزيد من أخبار الاقتصاد

17 دولة أفريقية تشارك فى المنتدى الإقليمى للبنك الإسلامى للتنمية

"يونيدو" تسعى لدعم التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة بمصر

تويوتا تواصل تربعها على عرش السيارات الأكثر مبيعا فى العالم
>

مصر 365