برلماني سابق معلقا على بيان الإخوان: "أفلحوا إن صدقوا"

برلماني سابق معلقا على بيان الإخوان: "أفلحوا إن صدقوا" برلماني سابق معلقا على بيان الإخوان: "أفلحوا إن صدقوا"

كتب : ولاء نعمة الله وهبة أمين وحمد يوسف ومحمد حمدي منذ 11 دقيقة

علق الدكتور محمد محي الدين، النائب السابق بمجلس الشورى المنحل، على بيان تنظيم الإخوان الإرهابي الذي تضمن اعتذارا قائلا "أفلحوا إن صدقوا".

وأضاف "محي الدين" أنه على التنظيم أن يدرك أنه لا وقت للمراوغات والألاعيب والحيل السياسية، ومن ثم ليس أمامه إلا أحد طريقين، أولهما هو معاداة الدولة والشعب وتبني الخيار "شمشون" وهو خيار لن يهدم الدولة وينهي عاجلا أو آجلا أسطورة الجماعة.

وتابع أن الخيار الثاني أمام الجماعة هو الاعتذار صراحة وبوضوح عن كل الأخطاء وتصعيد قيادات معتدلة، والعمل في إطار منظومة الدولة والدستور والقانون والدخول لساحة العمل السياسي من أبوابه الطبيعية.

وطالب محي الدين القوى السياسية أن تتمهل في ردود فعلها "لربما نعطي فرصة لحمائم الجماعة في التخلص من صقورها وإعادة أعضائها وخاصة الشباب منهم إلى رشدهم".

DMC