أخبار عاجلة

الزراعة: استمرار تطبيق قرار حظر نقل الماشية من سيناء لمحافظات الدلتا

الزراعة: استمرار تطبيق قرار حظر نقل الماشية من سيناء لمحافظات الدلتا الزراعة: استمرار تطبيق قرار حظر نقل الماشية من سيناء لمحافظات الدلتا

أكدت وزارة الزراعة ممثلة فى الهيئة العامة للخدمات البيطرية، استمرار تطبيق قرار حظر نقل الماشية من سيناء إلى محافظات الدلتا والوادى، وتشديد الإجراءات الرقابية بالتنسيق مع وزارتى الداخلية والدفاع على الحدود المصرية الليبية، لمنع عمليات التهريب للأغنام والماعز أو الحيوانات الأخرى من ليبيا إلى بسبب ظهور 3 أمراض وبائية على الحدود.

وقالت الدكتورة سهير عبد القادر رئيس الطب الوقائى بالهيئة، فى تصريحات لــ"اليوم السابع"، إنه لن يتم رفع حظر نقل حيوانات سيناء لباقى المحافظات حاليا، لتخوفنا من ظهور أمراض وبائية لا يمكن السيطرة عليها، وذلك بسبب انتشار أمراض اللسان الأزرق فى ليبيا والمغرب ومرض الحمى القلاعية فى ليبيا والجلد العقدى فى إسرائيل وغزة، مما يشكل خطورة شديدة على الثروة الحيوانية البالغة 9.5 ملايين رأس من الأبقار والجاموس والأغنام والماعز.

وأضافت "سهير"، استمرار عمليات التحصين لباقى الأمراض الوبائية مثل الحمى القلاعية والوادى المتصدع بالمحافظات، مؤكدة أنه تمت السيطرة على مرض الجلد العقدى بعد ظهوره بمحافظة الشرقية، بعد اكتشاف بؤرة للإصابة بمركز ديرب نجم بالمحافظة، موضحة أن الأجهزة البيطرية بالهيئة ومديرية طب بيطرى الشرقية مستمرة فى تكثيف حملات التحصين فى قرى مراكز المحافظة، للتأكد من السيطرة على المرض، حيث تكمن خطورته فى انتقاله من حيوان إلى آخر عن طريق الذباب والناموس والقراض، وهو ما يستوجب استجابة المواطنين لحملات التحصين التى تقوم بها الهيئة، لحماية الماشية من الأمراض الوبائية، قائلة إن المرض موجود ومتوطن فى مصر كمرض سيادى يتم التحصين الوقائى منه سنويا، لمكافحته ومنع ظهوره.

وأشارت "عبد القادر"، إلى أنه يجرى التنسيق مع وزارة الصحة للقيام برش المجارى المائية، لمكافحة البعوض والناموس وتنفيذ حملات إرشادية واستمرار حملات التحصين لمرضى "القلاعية" والجلدى العقدى وتوعية المواطنين بالإبلاغ الفورى عند الاشتباه بالإصابة بمرض وبائى، مشيرة إلى أن مرض "القلاعية" يشكل خطورة على الثروة الحيوانية، لأنه ينتقل إلى مئات الكيلومترات، وتعمل مديريات الطب البيطرى بالمحافظات بتكثيف المرور على التجمعات، للكشف المبكر فى حالة الاشتباه فى أى إصابة ومضاعفة لجان رش الطفيليات الخارجية وقيام الوحدات المحلية بالتخلص الفورى من القمامة، التى تمثل أماكن جاذبة للحشرات.

وقالت رئيس الطب الوقائى، إن مرض الحمى القلاعية تصل نسبة نفوق الحيوانات المصابة بالمرض إلى 2% وخطورتها، حيث تصيب الأعمار الصغيرة وحديثى الولادة، مما يشكل خطورة على مستقبل الثروة الحيوانية ومن مخاطرها خطورتها على الإنتاج، حيث تؤدى إلى انخفاض إنتاج بنسبة تصل إلى 40% وينخفض إنتاج اللحوم بنسبة قد تصل لــ30% كما يؤثر على ضعف خصوبة الحيوان.

وأضافت أنه بالنسبة لمرض الجلد العقدى فيتسبب فى انخفاض إنتاج اللبن واللحم خلال فترة المرض تتراوح ما بين 10- 20% كما يؤدى إلى نفوق فى الأعمار الصغيرة، أما فيما يتعلق بخطورة مرض اللسان الأزرق فهو يصيب الأغنام والماعز بصفة أساسية ويؤدى إلى نفوق الحيوان بنسبة تصل إلى 30%.

للمزيد من أخبار التقارير:
>مكافأة 6 شهور للعاملين بمصر للطيران رغم خسارتها 1,3 مليار جنيه

"أبو النصر" يوافق على مشاركة اتحاد الطلاب فى جدول امتحانات الثانوية

الأعلى للجامعات: مقترح فصل الطلاب المشاغبين هدفه مواجهة الإرهاب

مصر 365