أخبار عاجلة

الازهر: المشيخة ودار الافتاء هما المصدر الوحيد للفتوى الشرعية في مصر

الازهر: المشيخة ودار الافتاء هما المصدر الوحيد للفتوى الشرعية في مصر الازهر: المشيخة ودار الافتاء هما المصدر الوحيد للفتوى الشرعية في مصر

أرشيفية

شدد الأزهر الشريف على أن “أي رأي يصدر عن أي من العلماء أو الشخصيات فإنما يعبر عن رأيهم الشخصي, وليس فتوى شرعية لأن الفتوى الشرعية التي يعتد بها في يجب أن تكون صادرة من مشيخة الأزهر أو دار الإفتاء المصرية”.

وذكر الأزهر الشريف في بيان له اليوم “إن الأزهر الشريف يبدي قلقه الشديد من انتشار فتاوى في وسائل الإعلام حول حكم الشهادة في سبيل الله وإعطاء لقب شهيد لمن يريدون ومنعه عمن يريدون وهوأمر بالغ الخطورة ولا يصب في مصلحة الوطن”.

وأضاف البيان ان “الأزهر وهو يدرك خطورة المرحلة التي تمر بها مصر والتى اختلط فيها الحابل بالنابل ، فهويؤكد على أهمية نشر ثقافة “أمانة الكلمة”، سيما في هذه الأوقات”، موضحا “أن كلمة طيبة ربما تكون سببا في حقن الدماء وتقريب الفرقاء وأن كلمة خبيثة ربما تكون سببا في إزهاق الأرواح وزيادة الشقاق بين أبناء الوطن الواحد”.

ودعا البيان الجميع أن يراقب الله فيما يقول وأن يكون التثبت هو المنهج الذي يتبعه الجميع في التعاطي مع الأحداث والوقائع وليكن شعارنا جميعا “فليقل خيرا أو ليصمت”.

أونا