أخبار عاجلة

مانشيت الأهرام 1954: طرد السفير التركي بعد حملات ضد الثورة

مانشيت الأهرام 1954: طرد السفير التركي بعد حملات ضد الثورة مانشيت الأهرام 1954: طرد السفير التركي بعد حملات ضد الثورة

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك صورة زنكوغرافية من جريدة الأهرام في منتصف عام 1954 وجاء المانشيت كالتالى: "طرد سفير تركيا من "، وفى التفاصيل أن مجلس قيادة الثورة قرر طرد السفير التركى بعد حملاته المستمرة ضد الثورة وتوجيهه ألفاظا نابية للزعيم الراحل جمال عبدالناصر.

وطبقا لما نشرته الأهرام فقد نص قرار المصرية برئاسة جمال عبد الناصر وقتها بطرد السفير التركى من مصر على رفع الحصانة الدبلوماسية عن فؤاد طوغاي سفير تركيا في القاهرة واعتباره شخصا عاديا، وطرده من مصر وإبلاغ هذا القرار للحكومة التركية، بعد قيام السفير التركى بعمل حملات مستمرة على سياسة قادة الثورة وتوجيهه ألفاظا نابية لجمال عبد الناصر. وأضاف بيان مجلس الوزراء وقتها أن السفير التركي يجهل أصول الكياسة والأدب.

يذكر أن الحكومة المصرية قررت اليوم طرد السفير التركي بعد تصريحات طيب أردوغان رئيس الوزراء التركى المتكررة ضد مصر والتي اعتبرتها الحكومة تدخلا سافرا في الشئون المصرية، ودعم تنظيمات تعمل على زعزعة الاستقرار في مصر والقيام بتغليب المصالح التركية على المصالح بين البلدين.

معلومات الكاتب