أخبار عاجلة

الحامل تتعرض لدوالى فسيولوجية تنتهى عقب الولادة

الحامل تتعرض لدوالى فسيولوجية تنتهى عقب الولادة الحامل تتعرض لدوالى فسيولوجية تنتهى عقب الولادة

يعتقد الكثيرون أن الرجال فقط هم من يتعرضون إلى الدوالى أوردة الحبل المنوى (الأماكن التناسلية) فقط إلا أن الدكتور مصطفى عباس استشارى الجلدية والتناسلية والعقم والذكورة والعلاقات الزوجية، أكد أن المرأة تعانى من الدوالى فى الرباط المستعرض للمبيض وقناة فالوب والرحم وخاصة خلال فترة الحمل.

وقال عباس إن مبيض المرأة له وريد مبيض مثل الوريد المنوى فى خصية الرجل، وكلاهما يصبان الدم فى الجهة اليسرى فى الوريد الكلوى الأيسر، وفى الجهة اليمنى فى الوريد الأجوف السفلى، مضيفا أن هناك مجموعة من الأوردة حول الرباط المستعرض للمبيض وقناة فالوب وللرحم مثل كيس الأوردة الموجودة فى الحبل المنوى بجوار الخصية عند الرجل.

وأضاف عباس ومن هذه المقارنة يتضح لنا أن المرأة معرضه لحدوث دوالى فسيولوجية (الأماكن التناسلية) مثل ما يحدث للرجل، مشيرا إلى أن الدوالى التى تصيب المرأة هى دوالى فسيولوجية (مؤقتة) وتحدث تلك الدوالى بسبب الحمل، معللا ذلك بأن الرحم أثناء الحمل يحدث له انتفاخ، كى يحتوى الجنين، مما يجعله يصبح مثل الورم الذى يضغط على الوريد المبيض فيرفع الضغط به وهذا يؤدى إلى ظهور دوالى فى كيس الأوردة فى الرباط المستعرض بالمبيض وقناة فالوب والرحم (تكوين كيس مائى حول المبيض مثله كمثل الكيس المائى الذى يتكون حول الخصية).

وأشار إلى أن هذا يؤدى إلى ظهور أوردة منتفخة وملتوية فى الشفرة الكبرى للمرأة فى المرحلة الأخيرة من الحمل فى بعض النساء وليس الكل مضيفا أن تلك الدوالى تظهر فى الجهة اليسرى أكثر من اليمنى، وبسؤال أغلب استشارى النساء والتوليد أكدوا أنهم يرون هذه الأوردة فى بعض النساء وبالأكثرية فى وجود الحمل ويقل أو يختفى بعد الولادة، بالإضافة إلى أنهن يجدن أن إحدى شفرتى المرأة أكبر من الأخرى، بالإضافة إلى وجود كيس من حول المبيض، ويظهر خلال عمليات الولادة القيصرية ولا أحد يفسر سبب ظهور هذا الكيس إلا أنه يحدث مثل ما يحدث فى كيس الخصية ويسمى بـHydrocele.

وللأسف إذا قيل هذا فى الفترة الماضية كان يكذب بأن المبيض لا يتغطى بالغشاء البروتونى فكيف يحدث هذا ولكن نتيجة لتغير التشريح فى المبيض اتضح حديثا بأن المبيض يغطى كاملا بالغشاء البروتونى وهذا يؤكد الاستنتاج العلمى لهذه الظاهرة التى لم يتكلم أحد عنها فى الكتب العلمية.

وأوضح عباس أن السيدات يحدث لهن دوالى فسيولوجية أثناء الحمل داخليا وبعض منهن يظهر عليهن خارجيا إذا كن يعانين من دوالى مرضية أو مكتسبة وهذا يفسر أيضا كثرة وجود شعيرات دموية عديدة ومتنقلة فى أماكنها فى الأطراف السفلية من المرأة، ويمكن أن يشكين بعضهن من الآلام ولا أحد يفكر من وجود هذا المرض، وأخريات لا يشعرن به.

مصر 365