حلو الكلام كثرة الموضوعات أفسدت متعة البرنامج

حلو الكلام  كثرة الموضوعات أفسدت متعة البرنامج حلو الكلام كثرة الموضوعات أفسدت متعة البرنامج

تناولت د. «بروين حبيب» في ثاني حلقات برنامجها الجديد «حلو الكلام» على شاشة تلفزيون دبي، موضوع الجرأة في الدراما العربية، ومدى تقبل المشاهدين لهذا النوع من المسلسلات.
استضافت فيها بعض ممثلات مسلسل «القاصرات» مثل: «منة عرفة ومي الغيطي»، إلى جانب مخرج المسلسل «مجدي أبو عميرة»، والناقد «طارق الشناوي». وفى غمرة سعادتها وانبهارها حشدت «بروين» أكثر من عشرة موضوعات في حلقة واحدة، على الرغم من أن ضيوفها يصبون في اتجاه واحد، وهم صناع المسلسل، فحملت ضيوفها أكثر مما يجب من قضايا عديدة، كان يجب أن يكون لها من يتحدث عنها، مثل: الدراما السورية، والجرأة في السينما، وقيادة المرأة للسيارة، مع أنه موضوع خارج عن إطار الحلقة.
ورغم الجماليات التي اتسمت بها الحلقة من معلومات مفيدة ورقي الديكور وحركة الكاميرا، إلا أن «بروين» بثقافتها العالية كان بإمكانها أن تقسم موضوعات هذه الحلقة إلى أجزاء، فتتناول مشكلة «القاصرات» كحالة في حلقة منفصلة، خصوصاً وأن ضيوفها هم من أبطال المسلسل، ثم الجرأة في الدراما في حلقة، والسينما في حلقة، لكن زحام حلقة «الجرأة في الدراما» أفسد متعتها؛ بسبب تشتت المشاهد بين موضوعات عدة

سيدتي